مقاومة

مسيرة في الخليل للمطالبة بتسليم جثامين الشهداء

نظمت الفعاليات الوطنية، أمس، مسيرة انطلقت وسط الخليل للمطالبة بتسليم جثامين الشهداء التي تحتجزها سلطات الاحتلال. ووفقاً لوكالة الأنباء الفلسطينية، شدد المشاركون على ضرورة تجسيد الوحدة الوطنية على الأرض، للوقوف صفاً واحداً أمام هجمة الاحتلال، وطالبوا بمواصلة المسيرات والنضال حتى تكريم الشهداء بالإفراج عن جثامينهم، وليشيعوا بما يليق بنضالهم وتضحياتهم.

ووفق الحملة الوطنية لاسترداد الجثامين، والتي تأسست عام 2008، فإن ما تم توثيقه استناداً إلى بلاغات عائلات الشهداء والفصائل الفلسطينية التي كانوا ينتمون لها، احتجاز حوالي 400 شهيد، فيما تم تحرير جثامين 131 منهم، ولا تزال جثامين 253 شهيداً محتجزة في مقابر الأرقام. وأشارت الحملة، إلى أنّ هناك 68 مفقوداً لا يعرف مصيرهم وينكر الاحتلال أي معلومات عنهم.

تعليقات

تعليقات