ضربة جوية عراقية ضد داعش هي الأقوى

كشفت دورية «القضاء» الصادرة عن مجلس القضاء الأعلى في العراق، تفاصيل ضربة جوية عراقية هي الأقوى من نوعها، أبادت رتلا لداعش يتكون من ألفي عجلة، في الأنبار.

ونقلت الدورية، عن آمر كتيبة «التوحيد» في ولاية الفلوجة، كامل العيساوي قوله، إنه «بعد اشتداد المعارك، استدعى التنظيم مقاتليه من ولاية الجنوب وولاية شمال بغداد، إلا أن القوات العسكرية أخذت بالتقدم، وقد تمت محاصرتنا داخل الفلوجة، وصدرت أوامر بالانسحاب إلى القائم».

وأكمل العيساوي، الذي ألقت القوات الأمنية القبض عليه في محافظة الأنبار: «تم تجهيز رتل مكون من 2000 إلى 2500 عجلة محملة بالأسلحة والأعتدة والطعام للتوجه للقائم»، مبيناً أن الرتل في منطقة الرزازة تعرض لقصف من قبل الطائرات العراقية، قتل على اثره ما يقارب الـ800 عنصر من «داعش».

تعليقات

تعليقات