هادي يُبشر بقرب رفع العلم على معقل الحوثيين

الجيش الوطني يضرب في عمق جبال مران

بشَّر الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بأن القوات الشرعية سترفع علم الجمهورية قريباً في قمم جبال مران، المعقل الرئيسي لميليشيا الحوثي ومقر قائدها، بمحافظة صعدة، شمالي البلاد، في وقت استمر تقدم عملية «قطع رأس الافعي» باتجاه معقل الحوثيين في مديرية مران وباتت على بعد كيلومترات معدودة من مثلث مران الشهير، وتمكنت من تحرير عدد من التلال الاستراتيجية والمهمة وفتحت الطريق إلى منطقة مران.

نصر قريب

إلى ذلك قال الرئيس اليمني إن القوات الشرعية سترفع علم الجمهورية قريباً في قمم جبال مران، المعقل الرئيسي لميليشيا الحوثي ومقرّ قائدها، بمحافظة صعدة جاء ذلك في حديث هاتفي لهادي، مع قائد لواء العروبة العميد عبدالكريم السدعي، للاطلاع على البطولات التي يسطرها الجيش في جبهتي الملاحيظ وكتاف بصعدة، بدعم وإسناد من التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، حسب ما ذكرته وكالة سبأ الرسمية.وأكد هادي أن «العمليات العسكرية النوعية ستتواصل حتى تحرير العاصمة صنعاء وتحقيق حلم أبناء الشعب اليمني في الدولة المدنية الاتحادية الحديثة». وأضاف أن «هذه الانتصارات النوعية تهدف إلى تحرير محافظة صعدة من الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران، وتخليص الوطن من شرور هذه العصابة الخبيثة لينعم الوطن والشعب اليمني بالأمن والاستقرار والطمأنينة».

مخبأ الحوثي

وفي سياق العملية الواسعة للجيش اليمني في محافظة صعدة والتي أطلق عليها مسمى «قطع رأس الأفعى»، في إشارة إلى زعيم الحوثيين عبدالملك الحوثي الذي يتخذ من جبال مران مخبأً له، نفذت قوات الجيش اليمني، عمليات نوعية وواسعة حررت خلالها العديد من المساحات وأكد قائد «لواء العروبة» اللواء عبد الكريم السدعي لـ «قناة العربية» أن قوات الجيش «نجحت في التقدم إلى منطقة مران، والسيطرة على مثلث مران وقرية مروي وقرى مجاورة لها، بعد معارك مع الحوثيين». وأضاف أن قواته «اقتربت من ضريح القيادي في جماعة الحوثيين حسين بدر الدين الحوثي، ولم يتبق سوى مسافة ثلاثة كيلومترات، بعدما حرر الجيش عدداً من المرتفعات ومناطق تتجاوز واسعة».

إلى ذلك قال العقيد الركن أحمد المصعبي، قائد لواء القوات الخاصة، إن قوات الجيش الوطني ، تمكنت من تحرير عدد من المرتفعات في جبل مران، بداية مديرية حيدان شرق منطقة الملاحيظ.

استكمال

وأشار إلى أن قوات الجيش الوطني تعمل بالتعاون مع قوات الأمن على استكمال تأمين المواقع المحررة في مديرية الظاهر وانتزاع الألغام الحوثية منها، تمهيداً لعودة المواطنين إلى منازلهم وممارسة حياتهم الطبيعية. وكانت قوات الجيش الوطني قد تمكنت -خلال اليومين الماضيين- من التقدم أكثر من 40 كم باتجاه مران، وتجاوزت أكثر من 40 قرية ومنطقة وجبل.

تعليقات

تعليقات