شكري: مصر تقدم نموذجاً لأفريقيا

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، إن مصر تعي جيداً التحديات الاقتصادية التي تواجه القارة الأفريقية، وبالتالي فإنها تقدم نموذجاً من خلال تطبيق إصلاحات اقتصادية صارمة ومؤلمة.

وأضاف شكري خلال كلمته، في افتتاح الاجتماعات التحضيرية الوزارية لقمة تيكاد، المنعقدة في طوكيو، أن هذه الإصلاحات تنطوى على إصلاح الإطار التنظيمي للاستثمار وإعادة هيكلة السياسات المالية والنقدية وتحرير العملية، بالإضافة إلى مراجعة نظام الدعم الحكومي.

وفضلاً عن التحولات الاقتصادية، أشار وزير الخارجية إلى تنفيذ الحكومة المصرية مشروعات بنية تحتية ضخمة تخدم الشعب المصري والتكامل الاقتصادي في أفريقيا ككل، والأهم من ذلك، أضاف شكري، هو مشروع توسيع قناة السويس الذي يعمل مركزاً لوجستياً أفريقياً.

وأشار وزير الخارجية في كلمته إلى أن مصر تعمل نحو تنفيذ العديد من مشروعات البنية التحتية الأفريقية الرائدة مثل الخط الملاحي بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسط، وممر القاهرة كيب تاون، انطلاقاً من قناعتها بأهمية تعزيز الاستثمار في مشروعات البنية التحتية القارية لتحقيق أهداف التنمية الأفريقية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات