تجدد الاشتباكات في طرابلس واتهامات متبادلة حول خرق الهدنة - البيان

تجدد الاشتباكات في طرابلس واتهامات متبادلة حول خرق الهدنة

تجددت الاشتباكات منذ مساء أول أمس بالعاصمة الليبية طرابلس في خرق للهدنة المعلنة بين الأطراف المتنازعة في العاشر من الجاري.

وأعلن وزير داخلية الوفاق العميد عبدالسلام عاشور اتمرار الاشتباكات في محيط طريق المطار ومشروع الهضبة وجزيرة الفحم، وأعلن عن إصابة الشبكة العامة للكهرباء بأضرار جسيمة نتيجة الاشتباكات الدائرة، مبيناً بأن الاشتباكات أسفرت عن حدوث انقطاع تام بالتيار الكهربائي، من طرابلس إلى الحدود المشتركة مع تونس وفي الجبل الغربي والمنطقة الجنوبية.

وأكد مصدر أمني في طرابلس خرق كل من قوة الردع المشتركة أبو سليم التابعة لداخلية الوفاق ولواء الصمود الهدنة القادم من مدينة مصراتة منذ صباح أمس في منطقتي طريق المطار ومشروع الهضبة جنوب طرابلس، وأضاف أن الاشتباكات العنيفة حدثت بعد مناوشات بسيطة بالقرب من معسكر حمزة وخزانات شركة البريقة قبل أن تلتحق باقي وحدات القوتين وتتسع رقعة الاشتباكات في المنطقة.

وخلال لقائه رئيس وأعضاء لجنة الترتيبات الأمنية لطرابلس الكبرى، لبحث آخر التدابير التي اتخذتها اللجنة حيال المهام الموكلة إليها، أبرز رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج أن «المجلس الرئاسي لا خلاف له مع أي مدينة أو منطقة ليبية، أو مكون اجتماعي بل الخلاف مع المعرقلين للمسار الديمقراطي، والمواجهة تنحصر مع العابثين بأمن الوطن وكل من يروع المواطنين ويمس أمنهم وحياتهم».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات