«الفتح» ينضم إلى ائتلاف «الإصلاح والإعمار»

أعلن تحالف سائرون بزعامة مقتدى الصدر، أمس، انضمام تحالف الفتح بقيادة هادي العامري، إلى ائتلاف «الإصلاح والإعمار» الذي ينضوي ضمنه تحالف «النصر» بزعامة رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي، ليقترب بذلك من الفوز بالكتلة الكبرى لتشكيل الحكومة.

وقال الصدر، في مؤتمر صحافي عقب اجتماعه مع العامري أمس، إن اللقاء «إيجابي للغاية»، وإنهما اجتمعا بهدف «إنهاء معاناة البلاد»، منوهاً بأن التحالف الجديد يهدف إلى «الإسراع في تشكيل حكومة ضمن أطر وطنية».

وتابع أن «تحالف الفتح مع سائرون يحافظ على التحالف الثلاثي بين سائرون والحكمة والوطنية».

فيما قال «الفتح»، في بيان، إن الصدر والعامري اتفقا على تشكيل الحكومة الجديدة، كما اتفقا على الشخصيات التي ستتولى الرئاسات الثلاث في العراق.

وكان القيادي في تحالف الفتح رزاق الحيدري قد أكد، في وقت سابق، أن موعد اندماج تحالفه مع تحالف سائرون لغرض تشكيل كتلة كبيرة قوية اقترب جداً. من جهته، قال الناطق باسم «سائرون» قحطان الجبوري: «لا توجد نية للدخول بتحالفات جديدة خارج تحالف الإصلاح والإعمار الذي يضم قائمة النصر».

تعليقات

تعليقات