وفدا «الشعبية» و«الديمقراطية» في القاهرة لبحث المصالحة

غادر وفدان من الجبهتين الشعبية والديمقراطية أمس، إلى العاصمة المصرية القاهرة عبر معبر رفح البري.

وقال القيادي حسين منصور القيادي في الجبهة الشعبية: إن الوفدين توجها للقاهرة للقاء المخابرات المصرية من أجل بحث ملف المصالحة، إضافة إلى مشاورات داخلية ستجريها الجبهة الشعبية.

وتوقع منصور أن تلتقي الجبهة وفد حركة فتح في القاهرة لبحث ملفات المصالحة، مبيناً أن اللقاءات مع المصريين لن تبحث موضوع التهدئة. وفي ذات السياق غادر وفد من الجبهة الديمقراطية لذات الغرض.

ومن جهتها، أكدت حماس أن مفاوضات التهدئة مستمرة ولم تفشل وأن هناك تحركات جديدة تجري على قدم وساق لإنجازها.وأضاف الناطق باسم الحركة حازم قاسم أن التهدئة لم تفشل.

تعليقات

تعليقات