تطهير

عمليات عسكرية عراقية أميركية مشتركة شمال الفرات

تستعد القوات العراقية وقوات التحالف الدولي ضد داعش، بقيادة الولايات المتحدة، لعملية عسكرية مشتركة لتطهير الشريط الحدودي شمال الفرات من بقايا داعش.

وذكر مصدر أمني أن عمليات مشتركة ستجري بعد غد الاثنين، بمشاركة الجيش العراقي والقوات الأميركية، بالمشاركة مع قوات سوريا الديمقراطية، من أجل تطهير الشريط الحدودي شمال الفرات، داخل الأراضي السورية من بقايا داعش.

وأضاف المصدر أن «الحشد» في القائم لن يشارك في هذه العمليات.

 

تعليقات

تعليقات