سلاح

مستوطنون يعتدون على فلسطينيين قرب حاجز عسكري

هاجم عشرات المستوطنين شابين كانا يستقلان سيارة خلال عودتهما من مدينة رام الله باتجاه قريتهم كفر قليل، وحطموا سيارتهم واعتدوا عليهما بالضرب المبرح قرب حاجز زعترا جنوب نابلس.

ونقلت وكالة "معا" عن أحد أقارب الشابين : «إن قريبيه سليمان إدريس قنى (٢٠ عاماً) ويحيى نعيم قنى (٢٣ عاماً) أصيبا بجروح مختلفة وكسور ورضوض باليد والأرجل نتيجة الضرب المبرح من قبل المستوطنين على بعد ٢٠٠ متر فقط من حاجز زعترا جنوب نابلس».

وأضاف قنى أن عشرات المستوطنين المسلحين أوقفوا السيارة التي يستقلها الشابان تحت تهديد السلاح، فجر اليوم، ثم شرعوا بالاعتداء عليهما بأعقاب البنادق والأرجل والعصي، كما قاموا بتحطيم أجزاء من السيارة قبل أن يفروا عند وصول عدد من جنود الاحتلال إلى المكان.

تعليقات

تعليقات