تحرير عشرات الكيلو مترات والميليشيا تعلن الطوارئ

«الشرعية» تقترب من الحسم في صعدة

مقاتلو الشرعية على إحدى جبهات القتال ضد المليشيا في صعدة ـــ البيان

حقّقت قوات الشرعية تقدماً محورياً على جبهة صعدة، بعد اقتحام منطقة مران من أربعة محاور، وتطهيرها عشرات الكيلو مترات، وتكبيد ميليشيا الحوثي خسائر فادحة في الأرواح والعتاد، وفيما أعلنت الميليشيا الإيرانية حالة الطوارئ في مناطق مران، سقط عشرات القتلى في صفوف الانقلابيين إثر هجوم شنّته قوات الشرعية في محافظة البيضاء.

وشرع الجيش الوطني اليمني، أمس، في اقتحام معقل، زعيم ميليشيا الحوثي الإيرانية، عبد الملك الحوثي، في محافظة صعدة شمالي اليمن. وبدأت القوات اليمنية، اقتحام منطقة مران من أربعة محاور، ونجحت في استعادة مواقع عدة وسط معارك عنيفة. وقالت مصادر عسكرية، إن قوات الشرعية، مسنودة بالتحالف العربي، تخوض أعنف المعارك في المنطقة، ضمن عملية «قطع رأس الأفعى». ووفق المصادر، فإنّ قوات من لواء العروبة تمكنت من تطهير عشرات الكيلومترات في وادي خلب وأم نعيرة وغارب أم صروف وجبل طيبان وعقبة الظاهر وعقبة الخربان قرب مران. ولفتت المصادر إلى أن المعارك مستمرة منذ صباح الأربعاء وحتى الآن، وتتكبد فيها الميليشيا الحوثية الانقلابية خسائر بشرية ومادية كبيرة.

وكثّف طيران التحالف، فجر أمس، غاراته على مواقع تمركز ميليشيا الحوثي في محافظتي حجة وصعدة. وقالت مصادر محلية، إن طيران التحالف شنّ 28 غارة على محافظة حجة، استهدفت مديريتي ميدي وحرض المحاذيتين لقطاع جيزان، ومديرية مستبأ شمال حجة. وأكّدت المصادر تنفيذ طيران التحالف ست غارات على مديرية باقم شمال محافظة صعدة، وثلاث غارات أخرى في مديرية شدا. وأشارت إلى أنّ التحالف استهدف مناطق القد والأزهور وبني معين في مديرية رازح بثلاث غارات، وقصف بغارتين منطقة البقع في مديرية كتاف شرق صعدة.

إعلان طوارئ

إلى ذلك، أفادت مصادر، أن ميليشيا الحوثي أعلنت حالة طوارئ في مناطق مران بمحافظة صعدة، بعد غارات مكثفة من طيران التحالف استهدفت مواقع للحوثيين، وسط تقدم للجيش اليمني. وأكّد اللواء عبدالكريم السدعي، قائد لواء العروبة في الجيش اليمني، أنّ قواته تسيطر على عقبة مران والطرق الفرعية باتجاه جبل مران، وأن الميليشيا الحوثية تكبدت خسائر كبيرة.

إفشال تسلّل

وأفاد الجيش الوطني، بمقتل سبعة عناصر ميليشيا الحوثي وإصابة آخرين في صعدة. ونقل موقع الجيش «سبتمبر نت»، عن قائد لواء العاصفة العميد، خالد معروف قوله، إن مواجهات ضارية نشبت بين قوات الجيش والميليشيا، عقب محاولة عناصر الأخيرة التسلل إلى مواقع الجيش في جبهه البقع. وأكد معروف أن قوات الجيش أحبطت محاولة تسلل الميليشيا، مشيراً إلى أنّ المعارك أسفرت عن مقتل سبعة عناصر من ميليشيا الحوثي، وإصابة آخرين وتدمير دورية تابعة لهم. وأوضح أنّ بقية مسلحي الميليشيا لاذوا بالفرار، في حين لا تزال جثث قتلاهم متناثرة في موقع المواجهات.

معارك البيضاء

وفي معارك مديرية السوادية بمحافظة البيضاء، قُتل أكثر من 23 من ميليشيا الحوثي وأُسِر آخرون. وذكر الجيش اليمني أنه شنَّ هجوماً عنيفاً على مواقع ميليشيا الحوثي في كل من خدار والشبكة واليسبل، تمكن خلاله من إحكام السيطرة على العديد من المواقع، مشيراً إلى أنّ ميليشيا الحوثي تركت عشرات من جثث قتلاها ملقاة في شعاب وجبال المنطقة. وأكّد أنه أعطب عربات عسكرية عدة للحوثيين، وغنم أنواعاً مختلفة من الأسلحة والذخائر، مضيفاً أن المعارك ما زالت مستمرة وأن خسائر الميليشيا في تزايد.

تعليقات

تعليقات