عودة

روسيا تعارض «التدخل الأجنبي» في شؤون لبنان

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن روسيا ستعمل مع لبنان على تسهيل عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

وقال لافروف بعد محادثات مع نظيره اللبناني جبران باسيل في موسكو، إن لبنان يجب ألا يتحول إلى رهينة لأزمة اللاجئين السوريين.

وأضاف: «روسيا تعارض التدخل الأجنبي في شؤون لبنان الداخلية».

وبدوره قال باسيل: إن بلاده تؤيد كامل المبادرة الروسية بشأن عودة اللاجئين السوريين، وتراها مبادرة «ناجحة»، لافتاً إلى أن لبنان طرح بعض المبادرات التي تشجع على عودة اللاجئين السوريين، مشيراً إلى أنه على حكومة النظام في سوريا تشجيع عودة اللاجئين من خلال مبادرات مختلفة.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية عن فتح سبعة معابر جديدة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، بينها بحري وجوي، وذلك بعد توقعات بارتفاع وتيرة تدفق اللاجئين خلال الفترة المقبلة.

وتشمل المعابر الجديدة معبر صالحية البري في محافظة ديرالزور، ومعبر بانياس البحري في محافظة طرطوس، والمعبر في مطار دمشق الدولي. وخلال العام الماضي، أعاد لبنان ما لا يقل عن 10 آلاف نازح ومسلح سوري. إضافة إلى ذلك، منعت الولايات المتحدة مؤخراً دخول السوريين الفارين من الحرب، بينما هناك أصوات تطالب بإعادة اللاجئين من ألمانيا والدنمارك.

تعليقات

تعليقات