تنمية

فتح أول معبر حدودي بين الجزائر وموريتانيا

فتحت الجزائر وموريتانيا أول معبر على الحدود بينهما، منذ استقلالهما يهدف إلى بعث حركية اقتصادية وتجارية جديدة، حسبما أعلن وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي، بعد تدشين الموقع بحضور نظيره الموريتاني أحمدو ولد عبدالله.

وقال بدوي: «ننتظر الكثير من هذا المعبر الحدودي لا سيما لبعث حركية اقتصادية وتجارية جديدة خدمة للطموحات الاقتصادية والاجتماعية للشعبين»، داعياً رجال الأعمال والمستثمرين إلى تكثيف المعاملات الاقتصادية من أجل تنمية المناطق الحدودية»، مشيراً إلى تشكيل فريق عمل مشترك بين البلدية لتحقيق هذا المسعى.

والحدود الجزائرية الموريتانية التي يناهز طولها 460 كيلومتراً هي الأقصر لكل من البلدين الشاسعين.

تعليقات

تعليقات