قوافل ضيوف الرحمن تغادر المدينة المنورة إلى مكة المكرمة

الحجاج يؤدون صلاة الجمعة وسط خدمات متكاملة

أدّى حجاج بيت الله الحرام صلاة الجمعة، في المسجد الحرام وجنباته وممراته والساحات الخارجية، وسط خدمات متكاملة وترتيبات أعدّتها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي لاستقبال ضيوف الرحمن القادمين لأداء فريضة الحج، حيث تمّ توفير الخدمات كافة لهم كي يؤدوا عبادتهم ونسكهم بكل يسر وخشوع، وذلك بالتعاون مع الجهات الحكومية المعنية كافة.

وشهدت أروقة وساحات المسجد الحرام تضافراً في الجهود لكل الإدارات الخدمية والتوجيهية والفنية. وكثّفت الإدارات التوجيهية والخدمية والفنية بالرئاسة، جهودها كافة لاستقبال قاصدي البيت العتيق من ضيوف الرحمن ومتابعة تدفق الحشود، والتأكّد من انسيابية الحركة والأمن والسلامة، والدخول من الأبواب المخصّصة.

وضمن حزمة الخدمات المقدمة؛ تمّ توفير المصاحف بلغات متعدّدة لقراءة القرآن، وتجهيز برّادات مياه زمزم المبرَّدة، والتأكد من عمل مكبّرات الصوت ومراوح التهوية والمكيّفات، وتوزيع أجهزة الترجمة الفورية لخطب الجمعة الخاصّة بمشروع خادم الحرمين الشريفين لترجمة الخطب بالمسجد الحرام.

واستفاد قاصدو بيت الله العتيق من الشاشات الإلكترونية المنتشرة حول المسجد الحرام وفي ساحاته ومداخله وما تبثه من عبارات توجيهية وإرشادية ومواعظ، وتهيئة المصلَّيات النسائية والتأكد من جاهزيتها وتوجيه المصلِّيات إليها.

نشاط رقابي

وكثّفت أمانة العاصمة المقدّسة من نشاطها الرقابي على الأسواق التجارية والمحال الغذائية؛ حيث شدّدت في خطتها الرقابية البيئية بوضع متابعة المحال الغذائية بمكة المكرّمة.

وشكّلت البلديات الفرعية عديداً من الفرق الميدانية لمراقبة الأسواق والقضاء على الظواهر السلبية كالباعة الجائلين حفاظاً على سلامة وصحة حجاج بيت الله الحرام. وقامت القوة الخاصّة لأمن المسجد الحرام بخدمات كبيرة ومتنوعة أسهمت في أمن وسلامة حجاج بيت الله الحرام وزائريه، كما أسهمت في تنظيم دخول وخروج المصلين من وإلى المسجد الحرام وفي ساحاته وممراته، إضافة إلى الخدمات الإنسانية التي يقدمها رجال القوة من مساعدة الضعفاء وكِبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة.

مغادرة المدينة

في الأثناء، غادرت قوافل ضيوف الرحمن المدينة المنورة بعد أن أدوا صلاة الجمعة في المسجد النبوي، متوجهين إلى مكة المكرمة والمشاعر لأداء فريضة الحج وذلك عبر حافلات النقابة العامة للسيارات التي جهزت بكامل الخدمات البشرية والآلية.

وتوافد المصلون من حجاج ومواطنين ومقيمين وزوار من وقت مبكر إلى المسجد النبوي الذي امتلأت أروقته وساحاته والسطح بالمصلين في جو مفعم بالطمأنينة والأمن والأمان وتوافر كل الخدمات التي هيأتها الإدارات الحكومية والأهلية بالمدينة المنورة.

350

ينقل قطار المشاعر خلال موسم حج هذا العام 350 ألف حاج في رحلة التصعيد من مشعر منى لمشعر عرفات. وأوضح الناطق الرسمي لهيئة تطوير مكة المكرمة المهندس جلال كعكي، أن الهيئة بدأت في وقت سابق بيع التذاكر بمبلغ 250 ريالاً، مفيداً أن التذكرة «عبارة عن أسوارة» تشمل جميع محطات القطار بالمشاعر المقدسة، وسيستفيد منها وفقاً لتوزيع وزارة الحج والعمرة، حجاج الداخل ودول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية، وحجاج مؤسسة جنوب آسيا وتركيا وأوربا وأميركا.

رقمموحد

خصصت وزارة الحج والعمرة في المملكة العربية السعودية الرقم المجاني 8003404444 لخدمة ضيوف الرحمن على مدار الساعة. وتستقبل الاتصالات من حجاج بيت الله الحرام من داخل المملكة وخارجها لتلقي استفساراتهم وشكواهم وملاحظاتهم في خطوة تطويرية تسعى من خلالها الوزارة إلى تحقيق وقياس رضا المستفيدين من الخدمات المقدمة من الأجهزة والقطاعات التي تشرف عليها. كما يسهم الرقم إلى جانب موقع الوزارة الإلكتروني في حل وإرشاد ضيوف الرحمن للأنظمة والإجراءات الواجب اتباعها.

7

أصدرت المديرية العامة للجوازات السعودية، من خلال لجانها الإدارية الموسمية في مراكز مداخل منطقة مكة المكرّمة، سبعة قرارات إدارية بحق مواطنين سعوديين ومقيم نقلوا حجاجاً دون تصريح. وتضمنت العقوبات الصادرة بحقهم السجن والغرامة والترحيل للوافد المخالف والتشهير. ودعت المديرية العامة للجوازات المواطنين والمقيمين كافة، إلى تجنب نقل الحجاج دون تصريح لتفادي العقوبات المترتبة على ذلك.

1000

بدموع الفرح، والمشاعر المختلطة والأجواء الروحانية، تعالت التبريكات والتكبيرات حال وصول 1000 حاج وحاجة من ضيوف برنامج خادم الحرمين للحج والعمرة من أسر شهداء ومصابي الجيش والشرطة المصرية، لمقر إقامتهم بمكة المكرمة.

ونظمت حفل استقبال لهم بتقديم الورود وماء زمزم لهم، والاحتفاء بهم ومشاركتهم فرحتهم.

1100

اكتمل وصول حجاج بيت الله الحرام من ضيوف خادم الحرمين الشريفين، من أسر شهداء الجيش الوطني اليمني إلى منفذ الوديعة الحدودي البالغ عددهم 1150 حاجاً.

وكان في استقبالهم لدى وصولهم استراحة الحجاج بمركز الوديعة الحدودي عدد من المسؤولين، مرحبين بهم في المملكة، ومقدمين لهم الضيافة وهدايا خادم الحرمين الشريفين.

تعليقات

تعليقات