مركز الملك سلمان يسيّر قافلة بريّة علاجية إلى اليمن

شاحنات القافلة البريّة في طريقها إلى الأراضي اليمينة | واس

دشّن مساعد المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية للشؤون الإدارية والمالية د. صلاح بن فهد المزروع، أمس، قافلة برية مكوّنة من 13 شاحنة تحمل على متنها 209 أطنان من التجهيزات والمحاليل ومستلزمات الغسيل الكلوي، ضمن مشروع تأمين احتياجات مراكز الغسيل الكلوي في اليمن، مقدمة لجميع المحافظات اليمنية، وذلك من المقر الدائم للمركز شمال العاصمة السعودية الرياض.

وأكّد المزروع أنّ هذه القافلة تأتي امتداداً للاهتمام الكبير من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، وتوجيهاتهما الكريمة للمركز بالوقوف مع الأشقاء اليمنيين وتخفيف المعاناة عنهم، مبيناً أنّ هذه الدفعة الأولى من المشروع وسيتبعها خمس دفعات أخرى شهرياً، فيما يبلغ عدد المستفيدين 4254 مريضاً بقيمة إجمالية 21 مليون ريال ما يعادل 5 ملايين و600 ألف دولار، مشيراً إلى أنّ القافلة التي سيرها المركز تأتي ضمن سلسلة المشروعات المتنوعة التي يقدمها لليمن، والبالغة حتى الآن 274 مشروعاً نفذت في جميع محافظات اليمن.

وشهد التدشين نائب وزير الإدارة المحلية عضو اللجنة العليا للإغاثة اليمني عبدالسلام باعبود، والمنسّق الصحي للجنة العليا للإغاثة اليمنية د. حسين الغانمي، وعدد من قيادات المركز ووسائل الإعلام.

1969

وزّع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، 1969 كرتوناً من التمور في مناطق حبيل جباري، والدريب، وثلاعث، والعقبة، والحميرا العليا، ودوقة، والبجح في مدينة الضالع بمحافظة الضالع اليمنية، يستفيد منها 11776 فرداً بواقع 1969 أسرة. وتأتي هذه المساعدات في إطار المشروعات المتعددة التي يقدمها المركز لأبناء الشعب اليمني في كافة محافظاته دون تمييز.

519

تواصل عيادات مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بمخيم اللاجئين اليمنيين في محافظة أبخ بجيبوتي، تقديم خدماتها الطبية للاجئين اليمنيين الذين يسكنون المخيم، وبلغ إجمالي عدد متلقي العلاج والمراجعين خلال شهر يوليو الماضي 519 مراجعاً بمتوسط 22 مراجعاً يومياً في مختلف التخصصات.

تعليقات

تعليقات