إصرار

عهد التميمي: سأصفع الجنود مجدّداً

أكدت الفتاة الفلسطينية عهد التميمي أنها ستكرر صفع جندي محتل إذا عادت عقارب الساعة إلى الوراء. ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عنها القول، رداً على سؤال حول ما إذا كانت تشعر بالندم على صفعها الجندي وما أعقبه من قضائها ثمانية أشهر في السجن: «لو عادت عقارب الساعة إلى الوراء، لبدر مني نفس التصرف».

وأضافت «ما قمت به هو التصرف الطبيعي لعائلة آمنة يقتحم جنود مدججون بالسلاح بيتها، حتى لو كان الثمن السجن، فمن يؤمن بفكرة التحرر يجب ألا يرعبه بطش الاحتلال».

وحول اللحظات الأصعب خلال اعتقالها، قالت: «لقد مثلت اللحظة التي وردني فيها نبأ استشهاد ابن عمي عز الدين التميمي خلال مواجهات في بلدتي النبي صالح، أصعب لحظة لي خلال الأشهر الثمانية». وطالبت عهد بتصعيد الضغط السياسي العربي والدولي على إسرائيل لتحرير كافة الأسرى.

تعليقات

تعليقات