400

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس، بأن قوات حرس الحدود التركي، قتلت 400 سوري على الأقل منذ اندلاع الاحتجاجات في 2011.

وأوضح أن من بين الضحايا الذي سقطوا وهم يحاولون عبور الحدود، 74 طفلاً، و36 امرأة. وكان المرصد قد نشر أواخر يوليو الماضي، تقريراً أشار فيه إلى مواصلة أعداد الخسائر البشرية الناجمة عن استهداف قناصات تركيا ارتفاعها، إثر قتل مزيد من المدنيين السوريين ممن حاولوا الهروب من الحرب.

ووثّق مقتل سوريين اثنين، أحدهما من ريف حماة الجنوبي، والآخر مهجّر من ريف دمشق برصاص القوات التركية، فضلاً عن إصابة ثلاثة آخرين في ريف دمشق. كما رصد إصابة المئات بالرصاص، بعد أن كانوا يحاولون الفرار من العمليات العسكرية المشتعلة في مناطقهم.

تعليقات

تعليقات