2

أعلنت وزارة الداخلية التونسية، أمس، توقيف إرهابييْن على علاقة بالتونسي سيف الله، مدبر الهجوم «البيولوجي» الذي أُحبط في ألمانيا.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية، سفيان الزعق، إن الشخصين على علاقة بالتونسي المقيم بألمانيا المدبر للهجوم بالقنبلة الذي تم إحباطه في ألمانيا.

ويشتبه في أن سيف الله أراد صنع «قنبلة بيولوجية» من الريسين، وهو سم من أصل نباتي عنيف جداً، أقوى بستة آلاف مرة من السيانور. وفي 24 يوليو الماضي تم توقيف زوجته الألمانية (42 عاماً) التي يشتبه بأنها ساعدت زوجها في التحضير للهجوم.

وبعد يومين أصدر القضاء التونسي قراراً بتوقيف إرهابييْن على علاقة بسيف الله، وفقاً للزعق.

تعليقات

تعليقات