00
إكسبو 2020 دبي اليوم

التحالف يقصف ثكنة تدريب حوثية في صنعاء

معارك شرقي التحيتا وقوات الجيش تستعد لتحرير زبيد

ت + ت - الحجم الطبيعي

شنت طائرات تحالف دعم الشرعية، سلسلة غارات على مواقع وثكنات لميليشيا الحوثي، في صنعاء ومحافظة الحديدة غرب اليمن، في وقت تستعد قوات المقاومة اليمنية المسنودة بالتحالف العربي لدعم الشرعية الذي تقوده المملكة العربية السعودية لاقتحام مركز زبيد، وتحريرها بالتزامن مع معارك شرسة تدور في مناطق شرق مدينة التحيتا.

وأوضحت مصادر محلية، أن غارات طائرات التحالف استهدفت ثكنة تدريب للميليشيا في الكلية الحربية بضاحية الروضة، وأخرى في معسكرات النهدين، والسواد وضبوة جنوب العاصمة صنعاء. وفي الحديدة، شنّت مقاتلات تحالف دعم الشرعية في اليمن، عدة غارات استهدفت غرفة عمليات ومراكز سيطرة لميليشيا الحوثي الانقلابية في المدينة.


وقال مصدر في الإعلام العسكري، إن طيران التحالف العربي باغت الميليشيا الحوثية بسلسلة غارات مركزة على عدة مواقع ومخابئ في مدينة ومديريات طوق الحديدة، مؤكداً مصرع وجرح العشرات من مسلحيها وتدمير غرفة العمليات في مقر الشرطة العسكرية سابقاً بمنطقة التحرير مدينة الحديدة.


وأشار المصدر إلى أن الغارات شملت مواقع وتحصينات مستحدثة في مديريات الدريهمي والزيدية وزبيد، بعد رصد دقيق لتحركات الميليشيا الحوثية التي استغلت فترة المهلة الممنوحة للمبعوث الأممي في نقل مقاتلين وأسلحة إلى بعض مديريات الحديدة. وبالتزامن مع ذلك، أكد المصدر، أن المقاومة المشتركة رفعت جاهزيتها لمواصلة تحرير بقية المديريات وفي مقدمتها زبيد، وصولاً إلى مدينة الحديدة.


وأوضح، أن المقاومة المشتركة واصلت تعزيزاتها إلى خطوط المواجهة بمديرية زبيد استعداداً لساعة الصفر، كما واصلت ملاحقة بقايا جيوب الميليشيات الحوثية في مزارع التحيتا، موقعة قتلى وجرحى في صفوفهم. ودفعت قوات الجيش اليمني والمقاومة، مدعومة من التحالف، بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى مدينة التحيتا استعداداً لخوض معركة تحرير مديرية زبيد.


من جهتها، أفادت مصادر عسكرية، بأن معارك عنيفة تدور شرق التحيتا، بالتزامن مع غارات مكثفة للتحالف استهدفت خلالها مواقع الانقلابيين في مناطق الساحل الغربي، أغلبها في الحديدة. وقال مصدر ميداني، إن المعارك يدور رحاها في قرى القريمة والمسلب والمزارع المحيطة بها شرقي التحيتا. وأكد المصدر، أن المعارك لا تزال مستمرة، وتستخدم فيها مخـــتلف الأسلحة المتوسطة والثقيلة.


يأتي هذا في وقت لا تزال فيه ألوية العمالقة والمقاومة التهامية الدفع بتعزيزات كبيرة إلى مدينة التحيتا استعداداً لخـــوض معـــركة تحرير مديرية زبيد. في غـــضون ذلك، شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية مكثفة استهدفت مواقع وتجمعات وتعزيزات ميليشيا الحوثي الانقلابية في عديد مناطق في الساحل الغربي أغلبها في مدينة الحديدة. وأسفرت المعارك وغارات التحالف العربي عن سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الميليشيا بينهم قيادات ميدانية، إضافة إلى تدمير عدد من الآليات القتالية الحوثية.

إحاطة

توقعت مصادر يمنية، أن يعلن المبعوث الأممي مارتن غريفيث، موعداً لإطلاق مشاورات سياسية جديدة بين الحكومة الشرعية والانقلابيين بعد إحاطة له أمام مجلس الأمن الخميس المقبل.

طباعة Email