00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«الأحرار»: علاقات القاهرة والخرطوم تزعج قطر وتركيا وإيران

أكد رئيس حزب الأحرار، د. مدحت نجيب، أن زيارة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي التي بدأت أمس إلى جمهورية السودان، وتستمر على مدى يومين، تسبب قلقاً وإزعاجاً كبيرين لكل من حاول العبث بالعلاقات المصرية السودانية خاصة قطر وتركيا وإيران.

وأكد نجيب أن العلاقات المصرية السودانية تاريخية ووثيقة، لافتاً إلى أن الزيارة تتناول مجموعة من الملفات على رأسها ملف سد النهضة ومكافحة الإرهاب وبعض القضايا الإقليمية على رأسها القضية الفلسطينية وتطورات الأوضاع في ليبيا وسوريا والعراق واليمن.

وفي سياق آخر، أكد نجيب أن قوة الجيش والشرطة المصريين بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية السيادية نجحت في التصدي لعنف وإرهاب الإخوان وأجنحتهم المسلحة، فضلاً عن الضربات الأمنية المتلاحقة ضدهم، ما أدى لانعدام إرهابهم وتأثيره، وأصبحوا غير مؤثرين بالمرة، وبالتالي فإن الغرب والأميركان سيلفظونهم لأنهم أصبحوا ورقة محروقة.

وأضاف نجيب أن جماعة الإخوان تتميز بالغباء والإرهاب والدموية، ووجودها في أي دولة خطر عليها، لأنها منبع الإرهاب في العالم، مؤكداً أن توصية أعضاء الكونغرس أخيراً بإدراج الإخوان في قوائم الإرهاب انتصار للدولة المصرية وثورة 30 يونيو.

وفي شأن متصل بجماعة الإخوان، قال الإعلامي د. حاتم نعمان المدير المساعد للمركز الدولي العربي الأفريقي للدراسات للإعلام الاستراتيجي، إن إعلان المستشار تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة بالمملكة العربية السعودية تنازله عن القضايا المرفوعة منه ضد النادي الأهلي المصري يعد صفعة قوية على وجه جماعة الإخوان الإرهابية وكل المصطادين في الماء العكر.

وأكد أن آل الشيخ لديه كرم أخلاق ليس بغريب عن أهل المملكة العربية السعودية، فهو محب للرياضة المصرية والعربية خاصة كرة القدم، لافتاً إلى أن هذا التنازل يغلق كافة الأبواب لأي محاولات وقيعة بين مصر والسعودية.

وأضاف أن هذا التسامح نابع من قيمة وقامة القامتين الرياضيتين الكبيرتين، سواء كان كابتن مصر والنادي الأهلي محمود الخطيب، أو المستشار تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة بالمملكة العربية السعودية.

طباعة Email