أفشلت محاولة تسلل حوثية في محافظتين يمنيتين

«الشرعية» تستعد لمعركة الحديدة وتتقدم في صعدة

عناصر من المقاومة تتجه إلى جبهات المواجهة في صعدة ـــ تصوير: علي جعبور

استكملت قوات الجيش مسنودة بقوات التحالف العربي، أمس، تحرير وتأمين عدد من المواقع الاستراتيجية غرب مركز مديرية باقم شمالي محافظة صعدة، بعد معارك عنيفة مع الميليشيا الإيرانية فيما أفشلت القوات اليمنية محاولة تسلل للميليشيا في محافظتين تزامناً مع مواصلة استعداداتها لمعركة الحديدة.

وحققت قوات الجيش اليمني، وبإسناد من التحالف العربي، تقدماً نوعياً في جبهة علب بمحافظة صعدة، وباتت على مقربة 5 كيلومترات فقط من مركز مديرية باقم. وذكر موقع وزارة الدفاع اليمنية أن قوات الجيش اليمني تمكنت من تحرير سلسلة جبال السابح الواقعة على مقربة من مركز مديرية باقم، في عملية عسكرية واسعة بإسناد من التحالف.


ونقل الموقع عن قائد اللواء 143، العميد ذياب القبلي، أن العملية العسكرية مستمرة ولن تتوقف إلا بعد تحقيق كامل أهدافها.


وقال قائد اللواء 63 مشاه العميد ياسر مجلي إن قوات الجيش والأمن مسنودة بالتحالف العربي تمكنت من إفشال محاولة تسلل لميليشيا الحوثي إلى مواقع عسكرية غربي مركز مديرية باقم بصعدة وأضاف أن أبطال الجيش نفذوا هجوماً معاكساً تمكنوا خلاله من تحرير ما تبقى من التباب البيض ومواقع أخرى محاذية لأبواب الحديد المطلة على مركز مديرية باقم من الجهة الغربية، مشيراً الى ان الميليشيا تكبّدت خسائر بشرية ومادية كبيرة.

هجوم مباغت

وفي سياق متصل، شن الجيش اليمني بدعم من تحالف دعم الشرعية، هجوماً مباغتاً على مواقع الميليشيا الحوثية المتمركزة فوق سلسلة المرتفعات الجبلية على الخط المؤدي إلى مركز مديرية كتاف في صعدة.

وقال رئيس عمليات لواء التحرير في الجيش اليمني، العقيد عبدالله المحزفي، إن قوات الجيش باغتت الميليشيا الحوثية المتمركزة في جبال أضيق وفرضت عليها حصارًا مطبقًا، على إثره تراجعت الميليشيا من عدة مواقع كانت تتمركز فيها في السلسلة الجبلية. أما في الحديدة، أفشلت القوات المشتركة، محاولة تسلل للميليشيا الحوثية في إحدى مناطق مديرية بيت الفقيه.

وقال الناطق الرسمي باسم قوات المقاومة اليمنية «حراس الجمهورية» في تغريدة على حسابه بموقع «تويتر»، إنه «تم إحباط محاولة تسلل فاشلة للميليشيا الحوثية في منطقة الجاح». ووفقاً لمصادر عسكرية فإن قوات المقاومة صدت محاولة تسلل لمجاميع حوثية حاولت التقدم صوب منطقة الجاح موقعة في صفوفهم قتلى وجرحى. يأتي ذلك بعد أقل من 12 ساعة على إفشال قوات المقاومة الوطنية المشتركة بإسناد من قوات التحالف محاولة تسلل لميليشيا الحوثي صوب مواقعها شرقي وجنوب مديرية التحيتا.

استعدادات متواصلة

في الأثناء، أكدت مصادر عسكرية يمنية تواصل الاستعدادات العسكرية لمعركة تحرير مدينة وميناء الحديدة ووصول تعزيزات إضافية إلى جنوب المدينة في مهمة تحرير مديرية زبيد والتوجه نحو المدخل الشمالي لمدينة الحديدة. وقالت المصادر لـ«البيان» إن تعزيزات جديدة من ألوية العمالقة والمقاومة اليمنية وصلت جنوب الحديدة وانتشرت في مديرية التحيتا من الساحل وحتى عمق الوادي استعداداً لمعركة تحرير مدينة زبيد والسيطرة على آخر طريق لإمدادات الميليشيا والذي يربط زبيد بمدينة باجل شمال مدينة الحديدة بعد ان سيطرت على الطريق الساحلي وحررت مدينة التحيتا.

وذكرت المقاومة بقيادة العميد طارق صالح أنها دفعت بقوات جديدة إلى جنوب الحديدة وأنها انتشرت في خطوط المواجهة ضمن الخطة العسكرية المرسومة لتحرير الحديدة. موضحا أن القوة مدربة تدريباً عالياً ومشبعة بحب الوطن، وفي جاهزية كاملة لتنفيذ مهامها القتالية. وذكرت أن الاستعدادات من قبل المقاومة المشتركة (ألوية حراس الجمهورية، والعمالقة، والألوية التهامية) تجري على قدم وساق لحسم معركة الحديدة وفق خطة عسكرية مزمنة وتكتيك عسكري من شأنه تطويق الميليشيا الحوثية والتي تراهن على حرب شوارع.

غارات للتحالف

أما في نهم أغارت مقاتلات تحالف دعم الشرعية في اليمن على اجتماع ضم قيادات ميدانية في ميليشيا الحوثي.

وقال الجيش اليمني إن 4 من القيادات الميدانية لميليشيا الحوثي قتلوا في غارة للتحالف. وأسفرت الغارة بحسب بيان المنطقة العسكرية السابعة عن مقتل القيادي الحوثي ياسر عبدالله عامر و3 قيادات ينتمون لمحافظة صعدة معقل الجماعة وعدد من مرافقيهم. وأكد بيان الجيش بأن القيادي ياسر عامر، من أبرز القيادات الميدانية التابعة للميليشيا في مديرية نهم، فيما القادة الآخرون قدموا من صعدة للإشراف على جبهة نهم أخيراً. أما في حجة،فذكرت مصادر محلية أن القيادي الحوثي المدعو أبو عقيل الحمزي مشرف وقائد إحدى المجموعات لقي حتفه على أيدي قوات الجيش في حيران التابعة لمحافظة حجة.

مقتل 6 من القاعدة بعملية نوعية لـ«النخبة الشبوانية»

أعلنت قوات النخبة الشبوانية، أمس، قتل 6 من أعضاء تنظيم القاعدة الإرهابي وجرح آخرين في عملية عسكرية نفذتها في محافظة شبوة جنوبي اليمن.

ونفذت قوات النخبة الشبوانية عملية دهم استهدفت أحد مواقع القاعدة في شعب مذاب، الواقع قرب قرية المصينعة بمديرية الصعيد، حيث كانت تتجمع عناصر إرهابية.
يشار إلى أن قوات النخبة الشبوانية تمكنت، بدعم من القوات الإماراتية العاملة ضمن التحالف العربي الذي تقوده السعودية، من توجيه ضربات قوية لتنظيم القاعدة في الأشهر الأخيرة.


وسيطرت قوات النخبة في أواخر أبريل الماضي على وادي رفض، الذي يتبع مديرية الصعيد بشبوة، حيث داهمت أوكاراً لتنظيم القاعدة، واعتقلت عدداً من عناصره.
وقبل ذلك، سيطرت هذه القوات على أهم معاقل تنظيم القاعدة في حوطة الفقيه علي بمديرية ميفعة ووادي الصعيد ومدينة المصينعة، في حرب متواصلة ضد الجماعات الإرهابية في محافظة شبوة.

تعليقات

تعليقات