تعاون

قمّة بين البشير والسيسي في الخرطوم اليوم

كشف السفير المصري في الخرطوم، أسامة شلتوت، عن أنّ قضايا أمن البحر الأحمر، والأمن المائي، والمهدد الإقليمي، وقضايا دولة جنوب السودان، والشأن الليبي والقضية الفلسطينية والأزمة السورية ستكون أبرز الأجندة التي سيبحثها الرئيسان السوداني عمر البشير والمصري عبد الفتاح السيسي في الخرطوم اليوم.

وقال شلتوت في تصريحات نقلتها عنه وكالة السودان للأنباء، إنّ زيارة السيسي للخرطوم تأتي في إطار التعاون المشترك بين البلدين، لافتاً إلى أنّ البشير والسيسي سيناقشان العديد من القضايا منها العلاقات السياسية والتجارية، فضلاً عن كيفية مواجهة المهددات والمخاطر التي تهدد المحيطين الإقليمي والدولي، ضمن التعاون بين السودان ومصر.

وأكّد شلتوت، أنّ الرئيسين سيتناولان سبل ووسائل دعم العلاقات، لاسيّما بعد ترفيع اللجنة العليا المشتركة بين البلدين إلى المستوى الرئاسي، والتي ستعقد أكتوبر المقبل في الخرطوم، مشيراً إلى أنّ العلاقات الثنائية شهدت مؤخّراً المزيد من التطور واللقاءات الثنائية، وتفعيل كثير من الاتفاقيات منها ربط الكهرباء بين البلدين وفتح المعابر، فضلاً عن بحث سبل التعاون في المجالات الأمنية والاقتصادية والتجارية والعلاقات البرلمانية.

تعليقات

تعليقات