#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«الهلال» تؤكد التزامها بتلبية الاحتياجات العاجلة للشعب اليمني

جددت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي التزامها بتوفير وتلبية المشاريع والاحتياجات العاجلة للمجتمع اليمني، مؤكدة أهمية التعاون والشراكة في هذا الصدد مع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل اليمنية. جاء ذلك خلال لقاء سعيد الكعبي ممثل الهلال الأحمر الإماراتي للإغاثة في اليمن وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل اليمنية، الدكتورة ابتهاج الكمال. وخلال اللقاء الذي جرى في عدن استعرض الكعبي الأنشطة التي قامت بها الهيئة خلال النصف الأول من 2018 «عام زايد».

وأوضح أن استشعار الهيئة بحاجات المجتمع اليمني في مختلف محافظات الجمهورية اليمنية هو ما يدفعها إلى تقديم المزيد من الخدمات الإنسانية والخيرية وإقامة المشاريع المتعددة في التعليم والصحة والمياه والإيواء والإغاثة.

وأضاف إن مهمة الهيئة تتحدد في توفير وتلبية المشاريع والاحتياجات العاجلة للمجتمع اليمني فيما تعود استدامة هذه المشاريع للحكومة، منوها في هذا الصدد بمشاريع الطاقة الكهربائية التي قدمتها ويقوم عليها فريق مختص بالكهرباء منذ العام 2015.

تعاون وثيق وأكد الكعبي رغبة الهيئة في مد تعاون وثيق مع الوزارة في المجالات التي من شأنها أن تلبي احتياجات المجتمع، مشدداً على ضرورة أن تكون تلك الشراكة قائمة بناء على دراسات واقعية متقنة.

من جانبها استعرضت معالي وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ملامح من الأوضاع في المخا، وما أنجزته الحكومة خلال المدة الماضية، معربة عن تطلعها إلى زيادة التنسيق مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي خاصة في ظل خبرة فريقها في مجال تقديم الخدمات الإنسانية الأمر الذي يلمسه الجميع.

تعليقات

تعليقات