الجيش المصري يقضي على 3 تكفيريين ويدمر 285 مخزناً للسلاح

أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية القضاء على 3 من العناصر التكفيرية وتدمير 285 ملجأ ومخزنا و200 كجم لمادة تي إن تي وعدد من الأنفاق في رفح وذلك ضمن العملية الشاملة "سيناء 2018".

وقالت القوات المسلحة المصرية - في بيان أصدرته اليوم - إن العملية الشاملة أسفرت على مدار الأيام الماضية عن تحقيق نجاحات كبيرة في إطار الجهود المستمرة للقضاء على الإرهاب وتجفيف منابعه على كافة الاتجاهات الاستراتيجية للدولة المصرية.

وأشار البيان إلى قيام القوات الجوية المصرية أيضا باستهداف وتدمير 5 عربات ومخزن للاحتياجات الإدارية للعناصر الإرهابية شمال سيناء.

كما تم تدمير 12 عربة تستخدمها العناصر الإرهابية فى مهاجمة الارتكازات الأمنية.. إضافة إلى تدمير نقطة لتخزين الوقود ومخزن وورشة لتدريع العربات الخاصة بالعناصر الإرهابية خلال أعمال التمشيط والمداهمة وتدمير عربة فنطاس مفخخة كانت معدة لاستهداف القوات.

ونوه البيان إلى تدمير 285 ملجأ ووكرا ومخزنا عثر بداخلها على ملابس عسكرية ونظارة ميدان و10 دانات هاون وكمية من الذخائر و عدد من دوائر النسف وأجهزة الاتصال اللاسلكي ومجموعة من الكتب ذات الفكر التكفيري وسط وشمال سيناء.

كما قامت عناصر المهندسين العسكريين المصريين باكتشاف وتفجير عدد 10 عبوات ناسفة تمت زراعتها لاستهداف القوات بمناطق العمليات واكتشاف وتدمير عدد من الأنفاق بمدينة رفح شمال سيناء.

كما أسفرت العمليات عن إصابة مجند أثناء الاشباكات مع العناصر الإرهابية واستشهاد مدنيين نتيجة لانفجار عبوة ناسفة كانت معدة لاستهداف قوات المداهمات على محاور التحرك.
 

تعليقات

تعليقات