#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

نائب رئيس الوزراء السوداني لـ «البيان »:

معركة الحديدة فاصلة لسيادة الشرعية

أكد نائب رئيس الوزراء وزير الإعلام السوداني، أحمد بلال، أن عملية استعادة الشرعية في اليمن، تمر بمنعطف مهم، بعد أن ضاق الخناق بمليشيا الحوثي المدعومة من قبل النظام الإيراني، وقال إن حسم المعركة التي يخوضها الجيش اليمني، بمساندة التحالف العربي في الحُديدة، أصبح قريباً.

وقال نائب رئيس الوزراء في تصريحات لـ «البيان»، إن ساعة الحسم في اليمن قد اقتربت، بعد محاصرة مليشيا الحوثي وتضييق الخناق عليها، واتساع دائرة الشرعية، وفقدان المليشيا السيطرة على العديد من المناطق الاستراتيجية، لافتاً إلى أن معركة الحديدة التي يخوضها الجيش اليمني المسنود من التحالف، ستكون هي الفاصلة في عملية إعادة الشرعية، باعتبار أن تحرير الحديدة، سيقطع الشريان الرئيس والحبل السري الذي تتغذي منه عصابة الحوثي.

منعطف حاسم

وأضاف بلال لـ «البيان»: «المعارك ضد مليشيا الحوثي المدعومة من النظام الإيراني، تمر بمنعطف مهم، والخناق أصبح يضيق يوماً بعد يوم على المليشيا، والمساحة المحررة تتسع بشكل مستمر، وتجاوزت الـ 85 في المئة، وحسم المعركة سيكون قريباً، خاصة أن إيران الممول الرئيس للحوثي، تعاني مشكلات داخلية».

وأبدى المسؤول السوداني تفاؤله بنهاية معاناة أهل اليمن، الذي قال إن المليشيا حرمتهم من الأمن والاستقرار، وأشار إلى أن تأخر الحسم في معركة الحديدة، كان مقصوداً، لحماية المدنيين الذين تتخذهم المليشيا دروعاً بشرية، ولفت إلى نهاية المليشيا باتت مسألة وقت، بفضل التضحيات الكبيرة التي تقدمها قوات الجيش الوطني وقوات التحالف.

دور الإعلام

أكد نائب رئيس الوزراء السوداني أن مخرجات اجتماع وزراء إعلام دول التحالف، الذي عقد بمدينة جدة مؤخراً، ستشكل دافعاً قوياً للقوات في الميدان، لا سيما أن هناك اتفاقاً بوضع استراتيجية إعلامية موحدة بين دول التحالف، باعتبار أن المعركة دخلت مراحل مفصلية.

تعليقات

تعليقات