كأس العالم 2018

جزر القمر تدعم الإمارات والتحالف العربي في عملية إعادة الأمل

أميركا: نقف مع السعودية في الدفاع عن حدودها

دانت الولايات المتحدة بشدة إطلاق ميليشيا الحوثي للصواريخ على الرياض أول من أمس، في وقت أكدت جمهورية جزر القمر دعمها لدولة الإمارات والتحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية في عملية إعادة الأمل لدعم الشرعية في اليمن.

جاء ذلك في بيان أصدرته الخارجية الأميركية أمس، أشارت خلاله إلى وقوف الولايات المتحدة بثبات مع شركائها السعوديين في الدفاع عن حدودهم ضد هذه التهديدات المستمرة.

وأكد البيان على عزم الولايات المتحدة مواصلة حض جميع الأطراف المعنية على العمل مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة مارتن غريفيث نحو تسوية سياسية في اليمن.

موقف ثابت

وفي سياق آخر، أكدت جمهورية جزر القمر دعمها لدولة الإمارات والتحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية في عملية إعادة الأمل لدعم الشرعية في اليمن.

وأكد محمد الأمين صيف، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في جمهورية جزر القمر - في بيان صدر عقب الزيارة الرسمية التي قام بها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي لجمهورية جزر القمر - على موقف بلاده الثابت تجاه دعم الشرعية في اليمن لإعادة الأمن والاستقرار إلى هذا البلد ودعم عملية تحرير محافظة الحديدة والتي تأتي بناء على طلب من الحكومة الشرعية في اليمن.

وقال «نتطلع إلى تحرير الأراضي اليمنية كافة من سيطرة ميليشيا الحوثي الانقلابية وعودة الحكومة الشرعية لبسط نفوذها على الجمهورية اليمنية».

وأكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في جمهورية جزر القمر أهمية الزيارة التي قام بها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، حيث عكست العلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين، مشيراً إلى أن هناك تطابقاً في الآراء بشأن القضايا العربية والإقليمية والدولية.

إدانة فرنسية

إلى ذلك، دانت فرنسا، أمس، إطلاق ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران صاروخين باليستيين، أول من أمس، باتجاه العاصمة السعودية الرياض.

وذكرت الخارجية الفرنسية، في بيان، أن إطلاق الصواريخ الباليستية من داخل الأراضي اليمنية باتجاه مناطق مأهولة في السعودية أمر غير مقبول ويهدد استقرار المنطقة.

وأضاف البيان أن هذه الأعمال تؤكد مدى خطورة التهديد الذي يشكله انتشار الصواريخ الباليستية على المنطقة بكاملها، مشيراً إلى دعم فرنسا وتضامنها الكامل مع السعودية من أجل تحقيق تسوية سياسية للأزمة في اليمن.

وطالبت فرنسا بالتنفيذ الكامل للحظر المفروض على الأسلحة بموجب قرار مجلس الأمن رقم 2216 والوقف الفوري لإطلاق النار ووقف أي مساعدة خارجية لميليشيا الحوثي.

تعليقات

تعليقات