مسؤول سوداني لـ«البيان»: التحرير سيقطع الإمداد الخارجي عن الحوثي

قال رئيس لجنة الأمن والدفاع بالبرلمان السوداني اللواء الهادي آدم حامد إن القوات السودانية قدمت تضحيات كبيرة في سبيل عملية استعادة الشرعية في اليمن، ولفت إلى الأدوار التي تضطلع بها ضمن قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية لتحرير مدينة الحُديدة الاستراتيجية، وتحجيم الميليشيات المعادية.

وأكد حامد في تصريح خص به «البيان» أن القوات السودانية تلعب فيها دورا مهما مع بقية مكونات التحالف العربي في عملية تحرير الحديدة ووصف معركة تحرير الحُديدة بالمهمة لجهة أن تحرير المدينة سيقطع الإمدادات التي تأتي لميليشيات الحوثي من خارج اليمن.

عمليات نوعية

وجدد رئيس لجنة الأمن والدفاع بالبرلمان السوداني استمرار القوات السودانية المشاركة في عمليات استعادة الشرعية في أداء مهامها التي ذهبت من أجلها، لا سيما وأن الخبرات القتالية التي تتمتع بها القوات السودانية ساعدت كثيراً في إدارة وتنفيذ العديد من العمليات النوعية ضد الميليشيات في عدد من المواقع اليمنية، من جهته أكد وزير الدولة بالخارجية السودانية أسامة فيصل مواقف بلاده الثابتة تجاه دعم الشرعية في اليمن وإعادة الأمن والاستقرار فيه، وحرصه على أمن وسلامة المدنيين، وامتدح فيصل خلال لقائه السفير الإماراتي بالخرطوم حمد الجنيبي الدور الإنساني الذي تضطع به دولة الإمارات العربية المتحدة لتأمين وصول المساعدات الإنسانية للمدنيين في اليمن لا سيما في مدينة الحديدة.

في الأثناء، اتهم مصدر سوداني مسؤول جهات بالسعي للتشويه والتقليل من شأن وأدوار ومشاركة القوات السودانية في التحالف، وأكد المصدر في تصريح لـ«البيان» بأن «السودان لم ينضوِ تحت لواء التحالف إلا لقناعاته الراسخة بوحدة العمل العربي والإسلامي لمواجهة التحديات التي تشهدها المنطقة».

تعليقات

تعليقات