ائتلاف المعارضة: سُمعة قطر وصلت مرحلة من التشويه والسلبية لم يسبق لها مثيل

سلطان بن سحيم: «تنظيم الحمدين» يسير بشعب قطر نحو كارثة

أعرب المعارض القطري الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني عن أسفه على الحال التي وصلت إليه قطر في ظل السياسة الحالية لتنظيم الحمدين. وقال سلطان بن سحيم في تغريدة على حسابه الرسمي على موقع «تويتر»، أمس: «بينما نظام الحمدين يسير بشعبنا إلى كارثة لا يعلم إلا الله عواقبها، عيد ثالث يمر على بلادي وهي معزولة مقاطعة، لله در القطريين الصابرين على هذا النظام وجرائمه». وأضاف في تغريدة أخرى: «ها هي بلادنا تسير إلى الهاوية، في حين يعتمد النظام المعزول على مرتزقة يبحثون عن مصالحهم ومكاسبهم، غير عابئين بالخطر المحدق الذي يعيشه شعبنا. سيخونهم المرتزقة يوماً ما إن يغرق المركب».

سمعة مشوّهة

على صعيد متصل، أكد ائتلاف المعارضة القطرية أن تنظيم الحمدين المافيوي والمتطرف لا يمثل الشعب القطري، مضيفاً: «هذا الشعب يريد أن يتحقق له مطلب واحد، سقوط نظام تميم القمعي». وأشار الائتلاف إلى أن سمعة قطر عربياً وعالمياً وصلت إلى مرحلة من التشويه والسلبية لم يسبق لها مثيل، بسبب ما يتورط به تنظيم الحمدين من فضائح ودسائس ومؤامرات شكلت عبئاً كبيراً على القطريين الشرفاء أينما كانوا.

ممارسات تنظيم

وأوضح ائتلاف المعارضة القطرية في تغريدات على «تويتر»، أن الأمر وصل بهذا النظام إلى أن يدفع مبالغ طائلة لمنظمات مافياوية في أميركا اللاتينية، مقابل أن تجمع له المعلومات عن الجاليات العربية خاصة في البرازيل والأرجنتين، حيث يريد من خلالها معرفة من له توجهات إخوانية متطرفة، مردفاً: «هذه المنظمات طلب منها عملاء تميم لوائح بأسماء هؤلاء وأماكن عملهم بهدف التواصل معهم وبعدها نقلهم إلى دول في أوروبا وتوفير وظائف لهم في جمعيات يرعاها تنظيم الإخوان الإرهابي بهدف زيادة أعداد أفراده وتفعيل عمله بعد تشديد الرقابة عليها من أجهزة الشرطة الأوروبية». وهنأ الائتلاف الشعب القطري بمناسبة عيد الفطر المبارك، متمنياً أن تحمل الأيام والأشهر المقبلة تحمل للقطريين الشرفاء كل ما يبعد عنهم ظلم هذا النظام القمعي وأميره وأزلامه.

دعوات ترفّع

إلى ذلك، طالب المستشار في الديوان الملكي سعود القحطاني كافة القنوات السعودية والخليجية والعربية بالترفع عن الرد على تجاوزات محمية جزيرة شرق سلوى، والتي يقصد بها القحطاني قطر. وكتب المستشار القحطاني في تغريدة له عبر حسابه بموقع «تويتر»: «بالرغم مما قامت به محمية جزيرة شرق سلوى من تسييس للرياضة فإني أرجو من كافة القنوات الرياضية السعودية والخليجية والعربية بالترفع عن الرد على هذا التجاوز غير المسبوق». وشدّد المستشار القحطاني على ضرورة أن نبقي الرياضة بعيدة عن السياسة وتعقيداتها وخلافاتها، حتى ولو ذلك ضد القنوات المملوكة لتنظيم الحمدين. وكان رئيس الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ قد أعلن أنه سيتخذ إجراءات قانونية تجاه تجاوزات قناة «بي إن سبورت» القطرية.

وكتب تركي آل الشيخ عبر حسابه الرسمي بموقع «تويتر»: «سوف نقوم باتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه كل التجاوزات الصادرة عن قناة بي إن سبورت تجاه السعودية ومنتخبها ورياضتها ومسؤوليها، واستغلالها الرياضة لأغراض سياسية».

تعليقات

تعليقات