الرئيس اليمني يؤدي صلاة العيد بجامع المعاشيق في عدن

هادي مثمّناً تضحيات السعودية والإمارات: سطّرتم ملاحم بطولية

جانب من الحشود التي أدت صلاة العيد في العاصمة المؤقتة عدن | وام

أكد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أن تضحيات المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ضمن التحالف العربي في اليمن سطرت ملاحم بطولية ستظل حاضرة في وجدان الشعب اليمني.

وقام الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بزيارة تفقدية ومعايدة للوحدات الرمزية من القوات السعودية والإماراتية بقصر المعاشيق بالعاصمة المؤقتة عدن.

وفي الزيارة تبادل الرئيس اليمني مع الوحدات الرمزية من القوات السعودية والإماراتية التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الفطر المبارك، مثمناً ثباتهم ومواقف المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة في دعم اليمن ونصرته على قوى التمرد والانقلاب من الميليشيا الحوثية الإيرانية. وقال هادي: «لقد سطرتم بدمائكم الزكية ملاحم بطولية ستظل حاضرة في وجدان شعبنا اليمني لوضع حد للتمدد الفارسي ومشروعه البغيض لاستهداف اليمن والمنطقة»، مؤكداً على وحدة الهدف والهوية والمصير المشترك.

هادي يقوم بزيارة تفقدية ومعايدة للوحدات الرمزية من القوات السعودية والإماراتية في عدن | سبأنت

 

صلاة العيد

وكان الرئيس اليمني ومعه رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، صلاة العيد في جامع المعاشيق بالعاصمة المؤقتة عدن وذلك بحضور نائب رئيس مجلس النواب، ونائب رئيس الوزراء وزير الداخلية ومستشاري الرئيس ومدير مكتب رئاسة الجمهورية وأعضاء مجلسي النواب والشورى والوزراء والمحافظين ونواب الوزراء والقيادات الأمنية والعسكرية والسلطات المحلية والأجهزة التنفيذية والعسكرية والشخصيات الاجتماعية.

وألقى وزير الأوقاف والإرشاد اليمني الدكتور أحمد عطية خطبتي العيد والتي أشار فيها إلى عظمة هذه المناسبة الدينية الجليلة والفضائل العظيمة لهذا اليوم المبارك الذي أشرق صباحه في يوم مبارك هو يوم الجمعة، لافتاً إلى الفرحة الغامرة التي تعم أبناء الشعب اليمني في الداخل والخارج في هذا اليوم البهيج وذلك تزامناً بعيد الفطر المبارك وكذا بوادر النصر الذي يجترحها ويحققها أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بإسناد ودعم من قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية وبإسناد من دولة الإمارات العربية المتحدة لتحرير محافظة الحديدة.

وأكد أن هذه المناسبة الدينية تأتي تزامناً بذكرى تحرير العاصمة المؤقتة عدن أم المدائن وقلعة النضال وحاضرة التاريخ في العام 2015 الذي رسمه أبناؤها بدمائهم الزكية لتطهيرها من درن الكهنوت من الميليشيا الحوثية الإيرانية.

أركان الشرعية

وقال خطيب العيد في عدن: «إن الشرعية الدستورية في بلادنا تتمثل بالشرعية الشعبية ممثلة بالانتخابات الرئاسية والتي اختارت الرئيس عبدربه منصور هادي رئيساً للبلاد، والشرعية الإقليمية ممثلة بالمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية، والشرعية العالمية ممثلة بقرارات مجلس الأمن الدولي، فأين سيذهب دعاة الانقلاب والفوضى والتخريب، فالدنيا قامت على سنن إلهية وقوانين إنسانية لا تتغير ولا تتبدل وإن تغير ظرف الزمان والمكان».

وأضاف: «لن يتحقق الأمن والاستقرار وتقوم موازين الحق والعدل وتتوحد الأرواح وتتألف القلوب إلا حينما يكون المجتمع على نسق واحد، وتحت قيادة واحدة، ونظام واحد».

تعليقات

تعليقات