المقاومة اليمنية تسيطر على مدخل مطار الحديدة

سيطرت قوات المقاومة اليمنية المشتركة، الجمعة، بدعم من التحالف العربي بقيادة السعودية على مدخل مطار الحديدة غربي اليمن بعد مواجهات عنيفة مع ميليشيات الحوثي الإيرانية، حسب رويترز.

وتواصل قوات المقاومة اليمنية المشتركة التقدم باتجاه وسط مطار الحديدة وسط فرار المتمردين من الجبهات التي تشهد معارك طاحنة.

وأفاد مراسل سكاي نيوز عربية في اليمن، باشتداد الاشتباكات بين القوات المشتركة، وميليشيات الحوثي الإيرانية في محيط المطار، بغطاء جوي من طائرات التحالف العربي.

وأضاف أن بعض مسلحي ميليشيا الحوثي تراجعوا إلى داخل مطار، وتحصنوا داخله فيما توزع قناصون تابعون للميليشيا على الأبنية المرتفعة المحيطة بالمطار.

وتسعى ميليشيا الحوثي لفتح معارك جانبية شرقي الحديدة لتخفيف الضغط على المطار.

 وكانت القوات اليمنية المشتركة أحبطت محاولة تسلل لميليشيات الحوثي في الفازة غربي مديري التحيتا، ويسعى المتمردون عبر محاولات التسلل فتح جبهات جانبية لتخفيف الضغط على مسلحيهم في جبهة مطار الحديدة حيث تكبّدوا خسائر فادحة.

ويأتي هذا التطور بعد ساعات قليلة من الإعلان عن مقتل 128 مسلحا حوثيا في غارات للتحالف العربي ومواجهات مع القوات اليمنية المشتركة جنوبي مدينة الحديدة خلال اليومين الماضيين.

وكثفت طائرات التحالف العربي غاراتها على مواقع المتمردين الحوثيين ضمن العملية العسكرية لتحرير مدينة الحديدة من أيدي الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران.

وتركزت المواجهات، الجمعة، في محيط المطار، حيث تسعى القوات اليمنية إلى حسم معركة المطار مع ميلشيات الحوثي الإيرانية.

تعليقات

تعليقات