#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

تحرير جبل العويد غرب تعز وجبل الخرشة بالجوف

التحالف يدعو سكان الحديدة إلى الابتعاد عن مواقع «الحوثيين»

انتصارات كبيرة لقوات الشرعية في اليمن ــ تصوير: علي جعبور

مع اقتراب ساعة الحسم، ألقت مروحيات تابعة للتحالف العربي، منشورات تحذيرية أمس فوق محافظة الحديدة، دعت فيها السكان إلى الانتفاض في وجه الحوثيين، والابتعاد عن أماكن تجمعهم، في وقت استكمل الجيش الوطني تحرير ما تبقى من جبل العويد في مديرية مقبنة غربي تعز، ونجح في تحرير جبل الخرشة الاستراتيجي بالجوف. وقال سكان محليون، إن مروحيات تابعة للتحالف العربي، ألقت أمس منشورات تحذيرية فوق محافظة الحديدة.

وأضاف الشهود، أن المنشورات دعت السكان إلى الانتفاض في وجه الحوثيين، والابتعاد عن أماكن تجمعهم. وجاء في المنشورات: «الإخوة الكرام.. قوات التحالف وقوات الشرعية، تدعوكم إلى الانتفاضة في وجه ميليشيا الحوثي الإجرامية، أثناء دخول قوات الشرعية إليها».

كما أفادت مخاطبةً السكان: «وقوفكم ومساندتكم لقوات الشرعية، من خلال الابتعاد عن مواقع وتجمعات ميليشيا الحوثي». وجاء في بعض المشورات أيضا: «لا تنجرفوا خلف الميليشيا الحوثية المسلحة، لتسلموا وتسلم أرضكم وأهلكم»، و«الميليشيا الحوثية المسلحة الإيرانية يستخدمون منطقتكم لمصالحهم الشخصية».

وفي محيط مدينة الحديدة، تمكنت القوات المشتركة وبإسناد من القوات المسلحة الإماراتية، من قتل العشرات من عناصر مليشيات إيران، أثناء محاولتها التسلل الى منطقة الطايف بمحيط مدينة الحديدة. ووفق مصادر عسكرية، فإنّ عناصر المليشيات حاولت التسلل للمنطقة، إلّا أنّ القوات المشتركة تصدت لها بإسناد فاعل من مروحيات الأباتشي التابعة للقوات المسلحة الإمارتية، فقتلت العشرات القتلى ولاحقت هذه العناصر عند فرارها الى مزارع النخيل.

وتصدت المقاومة المشتركة لهجوم من قبل ميليشيات الحوثى فى بيت الفقية بمنطقة الجاح، حيث تواصل القوات المشتركة تمشيط الطريق الرابط بين مديرية التحيتا ومديرية بيت الفقيه، وصولاً الى الى منطقة الحسينية للتقدم صوب المدخل الشمالي لمدينة الحديدة.

تهجير

في الأثناء، قال وكيل أول محافظة الحديدة، وليد القديمي، إن الميليشيا أقدمت على تهجير سكان قريتي بني الجيرب وبني المغرسي بالقرب من مثلث المغرس السويق في ضواحي التحيتا، وتحويل منازلهم لمتارس وتلغيم جميع الطرق المؤدية للمنطقة والرمال المحيطة بها، بهدف إعاقة تقدم قوات الشرعية والتحالف. وأشار إلى أن الميليشيا أطلقت النار على الأهالي في تلك المناطق بشكل عشوائي لإجبارهم على النزوح، مشيراً إلى أن امرأة من منطقة المغرس قتلت إثر إطلاق النار على منزلها.

تصدّ لهجوم

إلى ذلك، تصدت المقاومة اليمنية المشتركة لهجوم من قبل الحوثي في منطقة الجاح بمحافظة الحديدة. ورجحت مصادر المقاومة، سقوط قتلى وجرحى في صفوف الحوثي عند تصدي المقاومة للهجوم.

وأكدت مصادر عسكرية، أن الضربات النوعية للتحالف ساهمت في إنهاك القدرات العسكرية للميليشيا الحوثية وتشتيت صفوفها، فيما عززت عمليات قوات المقاومة التقدم لتقترب أكثر من مطار الحديدة، الذي بات على بعد بضعة كيلومترات.

تحرير جبل الخرشة

وتمكن أبطال الجيش الوطني بإسناد من طيران التحالف العربي، من تحرير جبل الخرشة الاستراتيجي وما جاوره في جبهة صبرين بمديرية خب والشعف شمالي الجوف.وأوضح مصدر عسكري في إعلام اللواء الأول حرس حدود لـ«البيان»، أن أهمية جبل الخرشة تكمن في كونه يشرف على جبال خليفين الاستراتيجية المطلة على خط العقبة الدولي.

وأضاف المصدر بأن تقدم قوات الجيش في جبهة صبرين تزامن مع تقدم آخر أحرزه الأبطال في جبهة المهاشمة بذات المديرية، حيث تمكنوا من تحرير عدد من المواقع المهمة وسط انهيار وخسائر كبيرة في صفوف الميليشيا. وشهدت جبهة مزوية بمديرية المتون، معارك عنيفة أسفرت عن قتلى من ميليشيا الحوثي بينهم المشرف الأمني للميليشيا الحوثية بمديرية المتون، إلى جانب عشرات الجرحى.

وذكر المصدر، أن المعارك تزامنت مع قصف مدفعي وجوّي مكثّف استهدف مواقع وتعزيزات للميليشيا الانقلابية في مواقع متفرقة شمالي الجوف، وأسفر عن خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف الميليشيا.

ولفت إلى أن المعارك لا تزال على أشدها في مختلف الجبهات بمحافظة الجوف، وسط انهيار واسع في صفوف ميليشيا الحوثي الانقلابية. إلى ذلك، قالت مصادر عسكرية، إنّ مقاتلات التحالف استهدفت بسلسلة غارات معسكراً استحدثته المليشيات في مديرية حرف سفيان لتدريب المقاتلين الجدد ما أدّى إلى مقتل وجرح عشرات الانقلابيين وتدمير المعسكر بالكامل.

تحرير

استكمل الجيش الوطني تحرير جبل استراتيجي من قبضة المليشيا في محافظة تعز. وقال مصدر عسكري: «الجيش الوطني شنّ هجوماً على ما تبقى من مواقع الميليشيا بجبل العويد في مديرية مقبنة، وتمكن من استكمال تحرير الجبل». وأفاد المصدر أن «المعارك أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من الميليشيا، فيما استعاد الجيش كميات كبيرة من الأسلحة».

تعليقات

تعليقات