سلطان بن سحيم: «الحمدين» طعن القدس برفع علم إسرائيل في سماء الدوحة

وجّه المعارض القطري البارز سلطان بن سحيم انتقادات حادة إلى موقف النظام القطري من القضية الفلسطينية، مؤكداً أن النظام يحاول خداع القطريين بعبارات كاذبة، وهو من رفع العلم الإسرائيلي في سماء الدوحة، وقال بن سحيم، في تغريدات على حسابه في «تويتر»: «مهزلة عندما يتباكى من أسّس وأدار العلاقات القطرية الإسرائيلية على القدس والقضية الفلسطينية. طعنتم القدس عندما رفعتم العلم الإسرائيلي في سماء عاصمتنا الدوحة ثم تحاولون خداعنا بعباراتكم الكاذبة.. هزلت». وختم بن سحيم تغريداته بدعوات بمناسبة الشهر الفضيل أن يزيل الله الغم عن القطريين، وقال: «مع حلول شهر رمضان المبارك، نهنئ شعبنا القطري الصابر بهذا الشهر الفضيل، وندعو الله أن يزيل همهم ويكشف غمهم، ويعيد لهم تواصلهم مع محيطهم وأهلهم، بعد أن تسبب النظام البائس في هذه الكارثة على بلادنا».

إلى ذلك، تجاهلت الدوحة الغضب العربي من نقل السفارة الأميركية، وكشفت المعارضة القطرية فتح أبواب قطر أمام حفيد وزير الدفاع الإسرائيلي الأسبق موشي ديان، الذي زارها أكثر من مرة، منذ عام 2013 حتى اليوم.

والتقطت لحفيد الصهاينة بصحبة حسناء إسرائيلية، صور عدة في شوارع الدوحة، فتجده في داخل أحد المساجد بحي الريان. واحتفى التلفزيون الإسرائيلي بحسن الاستقبال القطري لحفيد «موشي ديان» صاحب السجل الأسود من الانتهاكات ضد فلسطين، فهو أحد مؤسسي الصهيونية الاستعمارية وواضع نواة الاستيطان الإسرائيلي. وتاريخ موشي ديان ملطخ بالدماء، حيث أمر بإنشاء محاكم لمعاقبة المشاركين في الانتفاضات الفلسطينية، وقصف بطائراته مدرسة بحر البقر المصرية التي راح ضحيتها عشرات الأطفال.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon