حكم نهائي بإعدام 6 من الإخوان في مصر

قضت محكمة النقض المصرية، أمس، بإعدام 6 متهمين مؤيدين للإخوان تمت إدانتهم في قضية تتعلق بأحداث عنف، وقعت بمحافظة المنيا، يوم فض اعتصامي الجماعة في القاهرة والجيزة عام 2013.

وأضافت المصادر أن محكمة النقض، وهي أعلى محكمة مدنية مصرية وأحكامها نهائية وباتة، خففت حكم محكمة الجنايات بالإعدام على 3 متهمين آخرين إلى السجن المؤبد، وأيدت معاقبة 59 متهما بالسجن المؤبد، وبرأت 47 متهماً من أحكام بالسجن المؤبد والسجن 10 سنوات.

وقال مصدر إن المحكمة قضت بعدم جواز نظر طعن اثنين من المتهمين، وسقوط حق 4 في الطعن، وعدم قبول طعنين لم يستوفيا الشروط الشكلية، ومن ثم تبقى أحكام الحبس الصادرة ضدهم قائمة ولا يجوز الطعن عليها مرة أخرى.

ونسبت السلطات للمتهمين اقتحام مركز شرطة مطاي وإشعال النار فيه، والاستيلاء على أسلحة نارية وذخائر كانت بداخله. وشملت الاتهامات التي وجهت إليهم أيضاً قتل نائب مأمور مركز الشرطة، وهو ضابط برتبة عميد، والشروع في قتل ضابط برتبة ملازم أول وشرطي بالمباحث، وإطلاق الرصاص على باقي رجال الشرطة والموظفين المدنيين في المركز وتخريبه، وإتلاف سيارات خاصة حوله.

إلى ذلك، عاقبت محكمة جنايات القاهرة، أمس، 13 شرطياً بالحبس لفترات تتراوح ما بين ثلاث وخمس سنوات لإدانتهم بتهم من بينها التجمهر وتعطيل سير العمل، واحتجاز ضابط بمحافظة الشرقية في دلتا النيل خلال عامي 2015 و2016 أثناء قيامهم بوقفات احتجاجية.

وأصدرت محكمة جنايات أمن الدولة العليا طوارئ حكماً بمعاقبة 11 أمين ورقيب شرطة لإدانتهم في قضية ارتكابهم جرائم التجمهر وتحريض زملائهم من أمناء الشرطة على تعطيل العمل والإضراب بالمخالفة لأحكام القانون، على نحو من شأنه الإضرار بمصالح جهة عملهم جهاز الشرطة وتحريض المواطنين ضد الشرطة.

تعليقات

تعليقات