كأس العالم 2018

المملكة بيت العرب الكبير

أكد الأمير خالد بن فيصل بن تركي، السفير السعودي لدى الأردن، أهمية القمة العربية 29 التي تستضيفها السعودية اليوم في مدينة الظهران، مشدداً على أنها تتضمن عدداً من الملفات المهمة التي من شأنها تعزيز العمل العربي المشترك على الصعيدين السياسي والاقتصادي.

وقال: «إن المملكة تحرص دائماً على تعزيز التعاضد والتكاتف بين الدول العربية، لمواجهة التحديات التي تمس حياة المواطن العربي أمنياً وسياسياً واجتماعياً».

وأوضح أن سياسة المملكة تعمل بشكل مستمر ومتواصل على تحصين العلاقات العربية من الاختراقات الخارجية، التي تهدف إلى شق الصف العربي، وبناء مشروعها التوسعي على حساب مصالح العرب وكرامتهم، لافتاً إلى أهمية القمة في تعزيز العمل العربي المشترك في مواجهة التحديات التي تفرضها الأحداث بالمنطقة.

وأشار إلى أهمية القضايا المطروحة على أجندة القمة مثل محاربة الإرهاب، والأوضاع المأساوية في سورية، والتحديات السياسية والأمنية في العراق، والتدخلات الإيرانية في شؤون الدول العربية، منوهاً، في الوقت ذاته، بأهمية دعم الجامعة العربية للتحالف العربي بقيادة المملكة لدعم الشرعية في اليمن.

وشدد على أن المملكة بيت العرب الكبير، وتحتضن جميع القضايا العربية بما يفيد الشعوب العربية، وتسهم في تعزيز الاستقرار والتنمية في الوطن العربي.

تعليقات

تعليقات