السلطات استولت على أموال دعم الجيش

الإمارات: احتجاز الصومال طائرة مدنية خرق للقانون الدولي

أعربت دولة الإمارات عن استهجانها وشجبها واستنكارها احتجاز السلطات الأمنية الصومالية طائرة مدنية خاصة مسجلة في دولة الإمارات أول من أمس في مطار مقديشو الدولي، على متنها 47 شخصاً من قوات الواجب الإماراتية، والاستيلاء على المبالغ المالية المخصصة لدعم الجيش الصومالي والمتدربين تحت تهديد السلاح، وتطاول بعض عناصر الأمن الصومالي على بعض أفراد قوات الواجب الإماراتية، ما أدى إلى تأخير إقلاع الطائرة ساعات عدة، علماً بأن هذه المبالغ مخصصة لدعم الجيش الصومالي ودفع رواتب أفراده، استناداً إلى مذكرة التفاهم الموقّعة بين البلدين في نوفمبر 2014، المتعلقة بتعزيز التعاون العسكري بين البلدين.

وقالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في بيان لها، إن هذه الخطوة غير القانونية تناقض الأعراف والتقاليد الدبلوماسية، وتُعدّ مخالفة لقواعد القانون الدولي والأعراف الدولية.

للتفاصيل اقرأ أيضا

الإمارات: الصومال أخلّت بمذكرة التفاهم المشتركة

تعليقات

تعليقات