الإمارات تسيّر قافلة إغاثية إلى سكان كرش

قدمت الإمارات العربية المتحدة عبر ذراعها الإنسانية، الهلال الأحمر الإماراتي، مساعدات إغاثية لأهالي منطقة كرش شمال لحج، كما بحثت هيئة الهلال الاحتياجات الإنسانية والخدمية لمحافظة أبين.

وسيرت الهيئة ثاني قافلة إغاثة إلى كرش في محافظة لحج اليمنية منذ تحريرها من ميليشيا الحوثي الإيرانية قبل 12 يوماً لتكون الهيئة أول منظمة إنسانية تغيث كرش.

ويواصل الهلال الأحمر توزيع السلل الغذائية للآلاف من الأسر في قرى ومناطق وعزل كرش التي تعرضت للحصار أثناء اجتياح الميليشيا لها ويعاني سكانها من صعوبات شتى وبحاجة ماسة للإغاثة والمساعدات الغذائية والدوائية وغيرها.

وأكد رئيس دائرة الشهداء والجرحى في كرش، فهمي العامري، أن المساعدات الإغاثية التي يقدمها الهلال الأحمر الإماراتي للمرة الثانية خلال عشرة أيام سيتم توزيعها على الآلاف من المعوزين والنازحين والمعاقين والجرحى من مختلف سكان قرى ومناطق كرش.

احتياجات إنسانية

إلى ذلك، بحث مدير الهلال الأحمر الإماراتي بعدن المهندس سعيد آل علي مع محافظ أبين، اللواء أبو بكر حسين سالم، بحضور مدير مؤسسة المياه والصرف الصحي بالمحافظة ومنسق الإغاثة احتياجات المحافظة في المجالات الخدمية والإنسانية، المهندس صالح بلعيدي.

وتطرق الجانبان خلال اللقاء إلى الدعم الذي قدمته هيئة الهلال الأحمر الإماراتي الذراع الإنسانية لدولة الإمارات لمحافظة أبين خلال الأعوام الماضية.وثمن محافظ أبين الدعم الذي تقدمه دولة الإمارات لجميع المحافظات المحررة وفي مختلف المجالات بما فيها محافظة أبين بتوجيهات من القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بالوقوف إلى جانب الشعب اليمني في محنته.

وأكد أن السلطة المحلية بمحافظة أبين تقف على أهبة الاستعداد للتعاون مع فرق الهلال الأحمر الإماراتي التي ستبدأ عملها في المحافظة خلال الأيام المقبلة بعد التعرف إلى احتياجاتها في المجالات المختلفة لتمتد أيادي الهلال البيضاء إلى مختلف القطاعات التي تمس حياة الناس. وفي هذا الصدد استعرض احتياجات صندوق النظافة وضرورة توفير معدات لنقل المخلفات.

تعليقات

تعليقات