#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

سياج

الاحتلال يباشر ببناء الجدار على حدود لبنان

أفادت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان، بأن جيش الاحتلال الإسرائيلي، باشر ببناء جدار الفصل عند الحدود الجنوبية مع لبنان، من منطقة رأس الناقورة غرباً، وحتى جبل الشيخ على الحدود مع سوريا ولبنان شرقاً، وهو استكمال للجدار الذي تم إقامته منذ سنوات عدة، عند معبر ​بوابة فاطمة​.

وذكرت مصادر إسرائيلية، أن الجدار سيمتد بمحاذاة ​السياج الحدودي​ القائم ما بين بوابة فاطمة وحتى تلال ​العديسة​، ويقابله في الجانب اللبناني، انتشار ومراقبة لعناصر من ​اليونيفيل​ والجيش اللبناني، تحسباً لأي طارئ. وكان قد أكد المجلس الأعلى للدفاع اللبناني، بداية فبراير، أن الجدار الإسرائيلي في حال تشييده جنوبي البلاد، يعتبر اعتداء على السيادة اللبنانية، وخرقاً واضحاً للقرار الدولي 1701، ورفض المجلس الأعلى للدفاع، الادعاءات الإسرائيلية المتعلقة بالثروة النفطية في المياه الإقليمية اللبنانية.

وقرر المجلس حينها، إعطاء الغطاء للقوى العسكرية لمواجهة أي اعتداء إسرائيلي على الحدود اللبنانية، والاستمرار في التحرك على مختلف المستويات الإقليمية والدولية، للمحافظة على حقوق لبنان.

وسيمتد الجدار على طول 30 كيلومتراً، وبارتفاع 6 أمتار في منطقة المطلة، أما في الناقورة، فسيصل ارتفاعه إلى 10 أمتار، وهو جدار خرساني عازل، يتم بناؤه جنوب الخط الأزرق الحدودي.

الى ذلك، حذر وزير الدفاع اللبنانى يعقوب رياض الصراف، من اقدام إسرائيل على استباحة الأجواء اللبنانية عبر طيرانها الحربى المعادى وتسيير طائراتها الاستطلاعية المجهزة بكل المعدات التكنولوجية العسكرية فوق عمق الداخل اللبنانى كما هو حاصل فوق جرود عكار والهرمل منذ بعد ظهر يوم الجمعة الماضى وحتى اليوم.

تعليقات

تعليقات