متفرقات

ضرب معسكرات

طالب ائتلاف المعارضة السورية، كلاً من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، بـ «ضرب معسكرات النظام وثكناته ومطاراته»، رداً على الهجوم الكيماوي. وأشار الائتلاف إلى أن المعطيات الأولية، تفيد بمقتل مئة شخص جراء الهجوم.

وقال الائتلاف، في بيان على موقعه الإلكتروني، إن «دعوة مجلس الأمن للانعقاد، لم تعد ذات جدوى، في ظل حالة التعطيل الروسية، وبناء على ذلك، يدعو الائتلاف الوطني، الدول دائمة العضوية، وتحديداً الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، للتحرك وفق مسؤولياتهم في حماية الأمن والسلم الدوليين.القاهرة - وكالات

جرائم حرب

أدانت منظمة التعاون الإسلامي، الهجوم بالأسلحة الكيماوية المحرمة دولياً، الذي استهدف منطقة الغوطة الشرقية، قرب العاصمة السورية دمشق، ما أدى إلى سقوط عدد من القتلى المدنيين الأبرياء.

وأكدت، في بيان، أن ذلك يتنافى مع أبسط المبادئ الإنسانية، وقواعد القانون الدولي، باعتبار ذلك يدخل في إطار جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية. واستنكر الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، إصرار النظام السوري على مواصلة قصف الأحياء السكنية، واستهداف المدنيين.الرياض - وكالات

تعليقات

تعليقات