ترامب يؤكد ضرورة التصدي لخطر طهران في المنطقة

خادم الحرمين: السعودية تهدف لحل سياسي في اليمن

أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود جهود المملكة الرامية لإيجاد حل سياسي للأزمة اليمنية وتقديم الدعم الإنساني والإغاثي لشعبه، لافتاً إلى أن ميليشيا الحوثي تواصل اعتداءاتها بفضل الدعم الإيراني، في وقت أكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب ضرورة التصدي للخطر الإيراني الرامي لزعزعة الاستقرار في المنطقة. وأجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيّاً مساء أول أمس بالرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وفي بداية الاتصال أعرب الملك سلمان بن عبدالعزيز عن شكره وتقديره للرئيس الأميركي على حسن الاستقبال لوفد المملكة العربية السعودية برئاسة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز في الزيارة الرسمية للولايات المتحدة، وما شهدته الزيارة من لقاءات مثمرة وتوقيع اتفاقيات مهمة تعود بالنفع على البلدين الصديقين، إضافة لما تحقق من نتائج للزيارة كان له صداه الطيب في المملكة وخارجها.

وقد أكد الرئيس الأميركي نجاح الزيارة التي يقوم بها الأمير محمد بن سلمان وما تكون من انطباع رائع لدى المسؤولين الأميركيين والقطاع الخاص وتأتي انعكاساً للعلاقة المتميزة التي تشهد أفضل مستوياتها بين البلدين.

عملية السلام

وتم خلال الاتصال بحث العديد من القضايا الإقليمية والدولية، في مقدمتها التطورات الأخيرة في فلسطين، وشدد خادم الحرمين الشريفين على ضرورة تحريك مسار عملية السلام في الشرق الأوسط ضمن جهود دولية، مؤكداً مواقف المملكة الثابتة تجاه القضية الفلسطينية والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في قيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

الاعتداءات الحوثية

كما أعرب خادم الحرمين الشريفين عن تقديره للبيان الصادر عن البيت الأبيض وما تضمنه من موقف قوي تجاه الميليشيا الحوثية التي تواصل اعتداءها بفضل الدعم الإيراني، وأكد جهود المملكة الرامية لإيجاد حل سياسي للأزمة اليمنية وتقديم الدعم الإنساني والإغاثي لشعبه، في حين أكد الرئيس الأميركي ضرورة التصدي للخطر الإيراني الرامي لزعزعة الاستقرار في المنطقة، مشيداً بدور المملكة في تحقيق الاستقرار وجهودها المقدرة في هذا الشأن.

ونوه الزعيمان بأهمية ما تحقق ضمن جهود دولية منسقة في محاربة تنظيم داعش الإرهابي في العراق وسوريا، وفي هذا الصدد أكد خادم الحرمين الشريفين ضرورة إيجاد حل للأزمة السورية يحقق تطلعات الشعب السوري ويحفظ وحدة وسلامة أرضه.

تعليقات

تعليقات