#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«الحر» يسيطر على جنديرس في عفرين والعملية التركية قد تنتهي قبل مايو

عناصر من الجيش الحر المدعوم تركياً خلال المعارك في جنديرس | أ.ف.ب

سيطرت القوات التركية وفصائل سورية موالية لها أمس، على بلدة جنديرس الاستراتيجية في منطقة عفرين ذات الغالبية الكردية في شمال سوريا بعد اسابيع من المعارك العنيفة، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن «تمكنت القوات التركية والفصائل السورية الموالية لها من فرض سيطرتها الكاملة على بلدة جنديرس الواقعة جنوب غرب عفرين، بعد قصف جوي ومدفعي كثيف من القوات التركية».

وقال أبو صالح القائد الميداني في فيلق الشام، أبرز الفصائل المشاركة في الهجوم التركي ضد عفرين إنه «تم تحرير كامل مدينة جنديرس» من المقاتلين الأكراد. وأضاف «ستستمر المعارك حتى تطهير كامل منطقة عفرين».

وقال مراسل وكالة فرانس برس داخل البلدة ان مقاتلي فيلق الشام رفعوا رايتهم على مركز الادارة الذاتية داخل جنديرس.

ومع سيطرتها على جنديرس، التي تعتبر من أكثر مناطق عفرين من حيث الكثافة السكانية، باتت القوات التركية والفصائل الموالية لها تسيطر على البلدات الخمس الرئيسية في المنطقة. كما أصبحت حالياً على بعد عشرة كيلومترات من مدينة عفرين، وفق عبد الرحمن، مشيراً إلى أنه بعد السيطرة على البلدة يصبح التقدم باتجاه مدينة عفرين أكثر سرعة لوجود أراض سهلية تسهل تقدم القوات.

من جهته، أشار وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إلى أن عملية «غصن الزيتون» ضد عفرين قد تنتهي قبل مايو المقبل. وتقول تركيا: إن عملياتها في عفرين، التي يسيطر عليها أيضاً مسلحون أكراد، أسفرت عن «تحييد أكثر من ثلاثة آلاف إرهابي».

تعليقات

تعليقات