#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

جريمة

قوة إسرائيلية متنكّرة تختطف طالباً من وسط جامعة بيرزيت

اقتحمت قوة من المستعربين تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي، جامعة بيرزيت الفلسطينية، أمس، وقامت باختطاف رئيس مجلس الطلبة عمر الكسواني من وسط الحرم الجامعي. وكانت القوة متخفّية بزي طلبة، وما إن تم كشفها حتى تصدّت لها مجموعة من الطلبة وحرس الجامعة.

حيث أطلق أفراد القوة وابلاً من الرصاص في كل الاتجاهات لإرهاب الطلبة ومنعهم من إنقاذ الطالب الكسواني من براثنهم، ثم قامت قوة عسكرية من قوات الاحتلال بإسناد المستعربين، واحتجزت الحرس الجامعي في غرفة الحرس، واختطفت الطالب الكسواني. واستنكرت جامعة بيرزيت هذه الجريمة واعتبرتها انتهاكاً صارخاً لكل الأعراف والمواثيق الدولية التي تُدين الاعتداء على المرافق الأكاديمية.

وأوضحت الجامعة أنها تنظر بخطورة بالغة إلى هذا الاقتحام الهمجي، واستمرار سياسة الاحتلال الممنهجة لتدمير الحياة التعليمية في فلسطين عبر استهداف المؤسسات الأكاديمية، لا سيما مؤسسات التعليم العالي.

ونددت الجامعة بشدة بهذه الانتهاكات واستخدام المستعربين في انتهاك حرمة مؤسسات التعليم العالي، وناشدت المؤسسات الدولية الحقوقية والأكاديمية لمناصرة جامعة بيرزيت ومؤسسات التعليم العالي، لأن هذه الانتهاكات تعوق مسيرة المؤسسات التعليمية وأداء دورها الأكاديمي والإنساني.ات

تعليقات

تعليقات