الليبيون يرفضون وجود إيطاليا العسكري - البيان

الليبيون يرفضون وجود إيطاليا العسكري

ارتفعت أصوات الليبيين، لتعلن الغضب ضد قرار البرلمان الإيطالي بزيادة قوات بلاده داخل الأراضي الليبية، وأعلنت وزارة الخارجية في حكومة الوفاق للمجلس الرئاسي في ليبيا عن تسليمها مذكرة إلى السفارة الإيطالية بالعاصمة طرابلس حول موضوع زيادة عدد القوات الإيطالية في ليبيا.

وقالت الخارجية الليبية في بيان: إن «المذكرة تضمنت طلب توضيح عاجل لتصويت البرلمان الإيطالي يوم الأربعاء الماضي بهذا الخصوص». ولفتت إلى أن «القرار الذي صوت عليه البرلمان الإيطالي يتضمن من بين جملة أمور، زيادة عدد القوات الإيطالية في ليبيا، وهو ما أثار تحفظ واعتراض الرأي العام الليبي».

وفي شرق البلاد، حذرت الحكومة الليبية المؤقتة المنبثقة عن مجلس النواب، إيطاليا من إرسال قوات عسكرية إلى الأراضي الليبية، مهددة باتخاذ خطوات تصعيدية تحفظ للبلاد هيبتها وسيادتها وكرامة مواطنيها.

كما طالب مجموعة من الناشطين الليبيين، برلمان بلادهم، كونه ممثلاً شرعياً للشعب الليبي، بالاجتماع في جلسة كاملة النصاب في أقرب وقت ممكن، لمطالبة إيطاليا بسحب قواتها فوراً من الأراضي الليبية، مؤكدين أن الشعب الليبي قد يتعامل مع التواجد العسكري الإيطالي مباشرة للحفاظ على كرامته، واستعادة سيادة بلاده.

في غضون ذلك، أعيد أمس فتح مطار معيتيقة الدولي وهو الوحيد الصالح للعمل في طرابلس بعد تعليق الرحلات لمدة خمسة أيام غداة اشتباكات وقعت في محيط المنشأة وأسفرت عن تضرر طائرات كانت على المدرج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات