الميليشيا تفشل في عقد جلسة برلمانية

فشلت ميليشيا إيران في عقد جلسة لنواب البرلمان في مناطق سيطرتها بعد رفض هؤلاء الاستجابة للدعوات المتكررة من أجل منح هذه الميليشيات شيئاً من الشرعية البرلمانية.

وذكرت مصادر قيادية في حزب المؤتمر الشعبي لـ«البيان» أن نواب الحزب الذين يشكلون أغلبية في المجلس النيابي رفضوا حضور جلسة ضغط الميليشيا لعقدها وأن ذلك دفع برئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى لممارسة ضغوط إضافية على رئيس مجلس النواب يحيى الراعي الذي يخضع للإقامة الإجبارية.

ووفقا لهذه المصادر فإن صالح الصماد أبلغ رئيس البرلمان استياء الميليشيا من عدم قدرته على إلزام الأعضاء بحضور جلسة تريد منها ميليشيا إيران إضفاء أي شرعية على التغيير الذي أجروه في حكومتهم.

 

تعليقات

تعليقات