الشرعية تعزز تقدمها على جبهتي صعدة والبيضاء - البيان

السعودية تدمّر صاروخاً باليستيا أطلقه الحوثيون على جازان

الشرعية تعزز تقدمها على جبهتي صعدة والبيضاء

تواصل قوات الجيش اليمني انتصاراتها الميدانية بدعم من قوات التحالف العربي، حيث عززت تقدمها على جبهتي البيضاء وصعدة أمس، إذ قتل وأصيب العشرات من أفراد ميليشيا الحوثي الإيرانية، في غارات جوية طالت معاقل للمتمردين في محافظة البيضاء، فيما اعترضت قوات الدفاع الجوي السعودي صاروخاً باليستياً أطلقه الحوثيون على جازان ودمرته قبل وصوله هدفه.

وأفادت مصادر بأن القصف استهدف تجمعات للمسلحين الحوثيين في جبل قرحا، المحاذي لجبل مركوزة في مديرية ناطع بالمحافظة، وطال القصف المتمردين الحوثيين أثناء استعدادهم لشن هجوم على قوات الحكومة اليمنية الشرعية، بهدف استعادة جبل مركوزة الاستراتيجي الذي يطل على مديرية الملاجم.

وقالت مصادر ميدانية يمنية إن المواجهات بين القوات الشرعية والمتمردين الحوثيين اقتربت من مواقع استراتيجية في مديرية الملاجم المجاورة.

وفي تطور آخر، شنت طائرات تحالف دعم الشرعية غارات على أوكار لمسلحي الحوثي في صعدة شمالي البلاد، المعقل الرئيس للمتمردين، كما استهدفت الغارات مواقع ميليشيا الحوثي في جبل بحرة المطل على وادي جهم بمديرية نهم شرقي صنعاء، وأسفرت الغارات عن مقتل وجرح عدد من أفراد الميليشيا الحوثية.

وأفادت مصادر عسكرية في الجيش اليمني أن 3 قياديين ميدانيين من ميليشيا الحوثي قتلوا في جبهة البقع شرقي صعدة، كما أشارت المصادر إلى أن الجيش غنم كميات من الأسلحة والذخائر التي كانت بحوزة الميليشيا، بعد أن دحرها واستعاد السيطرة على المواقع التي كانت تتمركز فيها.

وأظهرت صور تم تداولها تجول عناصر من الجيش اليمني في مناطق تمت استعادتها من الميليشيات في البقع، كما عرض الجنود بعضاً من الأسلحة التابعة لميليشيا الحوثي تمت حيازتها بعد فرارهم من مواقعهم تحت ضربات الجيش والتحالف.

أما في حجة، لقي قيادي عسكري كبير في صفوف الحوثيين حتفه في معارك مع الجيش والمقاومة في مديرية حرض شمال غربي المحافظة. وأعلن الحوثيون مقتل حسين صالح القشوي من منطقة بيت نعم في مديرية همدان -شمالي العاصمة صنعاء- مع خمسة من مرافقيه في مديرية حرض.

وقال مصدر عسكري في المنطقة العسكرية الخامسة إن القشوي هو قائد عسكري في القوات الجوية التابعة لميليشيا إيران قتل مع خمسة من مرافقيه من أبناء منطقته في مواجهات مع قوات الجيش والمقاومة.

بالمقابل، ومن أجل تغطية هزائمهم المتلاحقة، في جبهة الساحل الغربي، ذكرت مصادر عسكرية أن خمسة مدنيين أصيبوا في قصف لميليشيات الحوثي الإيرانية استهدف مناطق سكنية في مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة.

وفي إطار متصل، أعلنت وزارة حقوق الإنسان في الحكومة الشرعية، توثيق مقتل وإصابة 613 مدنيا بسبب الجرائم والانتهاكات التي ارتكبها الحوثيون خلال 40 يوماً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات