العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المخلافي: لا محادثات قبل تنفيذ شروط الشرعية

    جدد نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمني عبدالملك المخلافي التأكيد على موقف الشرعية الرافض لإجراء أي مشاورات مع ميليشيات الانقلاب قبل تنفيذ الشروط التي وضعت من قبل.

    وخلال لقاء جمعه مع نائبة سفير الولايات المتحدة الأميركية لدى اليمن آنَا اسكروجيما، عبر وزير الخارجية اليمني عن قلق الحكومة اليمنية المتنامي من تدهور الوضع الأمني والاقتصادي في العاصمة صنعاء والمناطق الواقعة تحت سيطرة الميليشيا واستمرار حملات الاغتيالات والاعتقالات التي تقوم بها ميليشيا الحوثي الدموية.

    وجدد وزير الخارجية دعم الحكومة لجهود الأمم المتحدة لإيجاد حل سلمي وفقاً للمرجعيات الثلاث، مؤكداً أنه لن يكون هناك مشاورات مع الميليشيا إلا بعد التوقف عن الجرائم بحق السياسيين والمدنيين وإطلاق كافة المعتقلين في سجون الميليشيا بلا استثناء ووقف إطلاق الصواريخ ووقف الاعتداءات على المدن وحصارها والسماح بوصول الإغاثة الإنسانية إلى المواطنين دون اعتراضها أو إعاقة عملها.

    ولفت الوزير إلى أن الحكومة لن تخوض في مشاورات مع الانقلابيين قبل تنفيذ الخطوات التي تجعل من المشاورات جديه وترمي إلى سلام حقيقي مستدام وليس للمناورة وإضاعة الوقت، مشيراً إلى أن الظروف الراهنة التي يعانيها شعبنا لم تعد تحتمل السكوت.

    طباعة Email