هادي: الأعمال الإجرامية للميليشيا الانقلابية دليل الإفلاس

أجرى الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس، اتصالاً هاتفياً برئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن طاهر العقيلي للوقوف على المستجدات والتطورات والانتصارات الميدانية التي يصنعها حماة الوطن من منتسبي الجيش الوطني والمقاومة الشعبية الباسلة في مختلف الجبهات والمواقع، ومنها محافظة الجوف التي تطهر مديرياتها ومناطقها تباعا من دنس الميليشيا الانقلابية الحوثية الإيرانية.

واطمأن هادي خلال الاتصال على صحة رئيس هيئة الأركان العامة ومرافقيه ونجاتهم من شرور المخلفات الانقلابية للميليشيات الحوثية الإيرانية التي لا تجيد غير زراعة الموت والخراب والدمار أينما حلت ورحلت لتحصد ألغامها الأطفال والنساء والعزل والأبرياء في مختلف المحافظات.

وقال هادي «إن هذه الأعمال الإجرامية العبثية هي دليل الإفلاس والخزي والهزيمة النكراء لتلك الميليشيا التي يلفظها شعبنا اليمني بمختلف أطيافه ومكوناته».. مبشراً بالنصر القادم للوطن ولأجياله المتعاقبة على أزلام الإمامة والكهنوت.. متمنيا الشفاء للجميع والعودة الحميدة الى محراب البسالة والعزة والصمود لنصرة اليمن.

من جهته اكد اللواء العقيلي مواصلة العمليات العسكرية والسير وبخطى ثابتة حتى تحقيق الانتصار الكامل على تلك الميليشيا تحت راية الجمهورية والوحدة وفي ظل قيادتها الشرعية.

وكان اللواء طاهر العقيلي أصيب بجروح طفيفة أثناء تفقده مع بعض المسؤولين سير المعارك في محافظة الجوف، شمالي اليمن.

وأفادت مصادر، بأن لغما أرضيا انفجر أسفل السيارة، التي كان يستقلها العقيلي مع محافظ الجوف اللواء أمين العكيمي. وأضافت المصادر إن العقيلي تعرض لإصابة طفيفة في اليد، فيما نجا العكيمي من الحادث دون إصابات.

تعليقات

تعليقات