العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    شرط

    باريس موافقة على محاكمة متطرّفاتها في مناطق الأكراد بسوريا

    أعلن الناطق باسم الحكومة الفرنسية بنجامين غريفو، أمس، أنّ المتطرّفات الفرنسيات اللواتي أوقفن في المناطق الخاضعة للأكراد في سوريا، ستتم محاكمتهن هناك، إذا كانت المؤسسات القضائية قادرة على ضمان محاكمة عادلة لهن.

    وقال غريفو لإذاعة مونتي كارلو وتلفزيون «بي إف إم تي في»، إذا كانت توجد في مناطق سيطرة الأكراد بسوريا، مؤسسات قضائية قادرة على ضمان محاكمة عادلة مع حقوق دفاع مضمونة، فسيحاكمن هناك، أياً تكن الجريمة التي ارتكبت، حتى أكثرها دناءة، يجب ضمان الدفاع للمواطنات الفرنسيات في الخارج، مشدداً على أنه يجب أن يكون هناك تأكيد لذلك. وأوقفت متطرّفتان فرنسيتان من قبل القوات الكردية في سوريا، وطلبتا إعادتهما إلى فرنسا لمحاكمتهما، كما يقول محاموهما.

    طباعة Email