الجيش اليمني يتوغل في معقل الحوثيين - البيان

السيطرة على مواقع مهمة في حيس وخط يربطها بالخوخة

الجيش اليمني يتوغل في معقل الحوثيين

توغل الجيش اليمني، باتجاه محافظة صعدة، المعقل الرئيسي لميليشيات الحوثي الإيرانية، من جبهة جديدة في الجوف، وذلك بعد تمكنه من تحرير أولى القرى من مديرية برط العنان المجاورة لصعدة من الجهة الشرقية، فيما

تمكنت قوات الشرعية من السيطرة الكاملة على سوق حيس والخط الرابط بين مدينة حيس والخوخة في الحديدة، بينما تفقد رئيس أركان الجيش اليمني جبهة الجوف.

وأعلن الجيش اليمني، تحرير قرية إعفي، أولى القرى الشرقية من مديرية برط العنان المحاذية لمحافظة صعدة من الجهة الشرقية، وذلك بعد حصار الميليشيات الإيرانية في القرية، ما دفعها إلى الفرار باتجاه جبال برط. وتحرير مديرية برط العنان، سيفتح جبهة جديدة، وفق مصادر ميدانية، باتجاه صعدة، ويسهل عملية السيطرة عليها.

المقدشي يتفقد الجبهة

وتفقد مستشار القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن محمد المقدشي، الخطوط الأمامية في جبهة اليتمة بمديرية خب والشعف بمحافظة الجوف، واطلع على سير العمليات العسكرية والانتصارات الكبيرة التي يحققها الجيش الوطني بإسناد من المقاومة الشعبية وقوات التحالف العربي.

كما قام الفريق المقدشي بجولة استطلاعية في الخط الدولي الذي يربط محافظتي الجوف وصعدة والممتد إلى السعودية. وزار اللواء 101 ولواء الفتح، والتقى عدداً من قيادات الجيش الوطني وقيادة المقاومة.

وأكد الفريق المقدشي أن التقدم العسكري سيستمر حتى تحرير كل شبر من الوطن وتطهير اليمن من الميليشيات الكهنوتية، مشدداً على أن النصر سيكون قريباً، مثمناً دور دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات ومساندتهم للشعب اليمني.

مصرع قيادات

في سياق متصل، لقيت ثلاث قيادات ميدانية للميليشيات الإيرانية مصرعها وعدد من مرافقيها في جبهة مزوية شمال مديرية المتون بمحافظة الجوف. وذكر الموقع الإخباري الرسمي للجيش اليمني، أن هذه القيادات هم: جحوان الشريف، وابن الشيبة الشريف، وصالح الخلقة.

وأوضح أن الميليشيات الانقلابية تتلقى خسائر فادحة في الأرواح والعتاد في مختلف جبهات الجوف وتشهد صفوفها انهيارات متسارعة، وسط اتهامات لمشرفيها الميدانيين بالخيانة، للتغطية على هزائمها.

ورصد الموقع وقوع 59 أسيراً من الحوثيين في قبضة الجيش الوطني بالجوف، وأكثر من 25 جثة لعناصرها، واغتنام عدد من العربات، وكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر. ونشر المركز الإعلامي للقوات المسلحة، صوراً لصواريخ «كورنيت» و«كاتيوشا» وأسلحة رشاشة تم استعادتها من قبل الجيش الوطني، بعد دحر ميليشيات الحوثي من مواقع في جبهة البقع بصعدة.

جبهة الحديدة

وتمكنت قوات الشرعية من السيطرة الكاملة على سوق حيس والخط الرابط بين مدينة حيس والخوخة في الحديدة، وقال رئيس الدائرة الاعلامية لجبهة الساحل الغربي أصيل السلقدي لـ«البيان» أن كتائب من قوات العمالقة الجنوبية والمقاومة التهامية، سيطرت على الخط الرابط بين مدينتي حيس والخوخة ووادي عرفان جنوب غرب مدينة حيس وسوق حيس الواقع على أطراف المدينة بالاضافة لعدة مواقع كانت تتمركز فيها مليشيات الحوثي الايرانية.

وأشار السلقدي الى أن قوات العمالقة والمقاومة مسنودة بقوات التحالف العربي تواصل تقدمها وتحرز انتصارات متلاحقة في العملية العسكرية الحالية التي تهدف الى تحرير مدينة حيس وريفها من ميليشيات الحوثي الايرانية.

جبهة لحج

في محافظة لحج، أفادت مصادر ميدانية، بأن قوات الشرعية تواصل تمشيط مواقع الميليشيات فى مديرية القبيطة بالمحافظة. وقالت المصادر، إن قوات الشرعية صادرت كمية كبيرة من الأسلحة والذخائر بعد انسحاب الحوثيين إلى جبل شرار جنوبي القبيطة.

وأكدت قوات الشرعية أنها تمكنت، بدعم طائرات التحالف العربي، من تحرير مواقع جديدة وبعض المرتفعات الجبلية، بعد معارك عنيفة مع ميليشيات الحوثي الإيرانية في مديرية نهم شرقي العاصمة صنعاء. أما في محافظة البيضاء، فقد أغارت طائرات التحالف على مواقع المتمردين وآليات عسكرية لهم في منطقة مسورة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات