«بنتاغون» تعتبر الدوحة مسؤولة عن التصعيد في المنطقة - البيان

أمير قطر يتعهّد بملياري دولار لإخماد انتفاضة إيران

«بنتاغون» تعتبر الدوحة مسؤولة عن التصعيد في المنطقة

دعت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون)، قطر، إلى خفض التصعيد في منطقة الشرق الأوسط، لكي يتمكن جميع الشركاء في منطقة الخليج من تركيز جهودهم المشتركة على دحر تنظيم «داعش»، ومواجهة تهديدات إيران، ما يشير إلى اتهام أميركي لقطر بالتدخّل المتسبب بالتوتّرات في عدد من دول المنطقة.

وبحسب بيان "بنتاغون"، فإن وزير الدفاع جيمس ماتيس، أجرى اتصالاً هاتفياً بنظيره القطري خالد العطية، لتحقيق هذا الهدف.

وكانت واشنطن قد طالبت الدوحة في أكثر من مناسبة بضرورة التخلي عن دعم الإرهاب والجماعات الإرهابية في المنطقة.

من جهة أخرى، نقلت وكالات أنباء دولية، أمس، عن مصادر تعهد أمير قطر تميم بن حمد بإخماد الانتفاضة الإيرانية.

وقالت مصادر إيرانية مطلعة أن أمير قطر تعهّد بدفع مليارى دولار لإخماد التظاهرات الشعبية في إيران، في خطوة توضح مدى رعب تنظيم الحمدين من أن تؤدي المظاهرات المشتعله في إيران، إلى اسقاط النظام الذي يعد أهم حلفاء الدوحة، وشريكها الأساسي في مخطط زعزعة الاستقرار في العالم العربي، ودعم الميليشيات التخريبية.

امتعاض

في الأثناء، أثارت تغـريدة جديدة لأمير قطر، تميم بن حمد، حالة من الضجة، على مواقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، حيث أعرب قطاع كبير من المغردين، عن استيائهم من الأخطاء التي وقع فيها أمير قطر، والتي حملت إساءة إلى لفظ الجلالة.

ففي تغريدة له بمناسبة العام الجديد، كتب تميم «نودع عاماً ثقيلاً على أمتنا ومنطقتنا.. ونستقبل عاماً جديداً، وكلي رجاء أن يسوق الله معه الخير لشعوبنا».

وأثارت التغريدة التي نشرها تميم، امتعاض عدد كبير من النشطاء والمفكرين، حيث اعتبر أحد الدعاة، أن تغريدة تميم تحمل انتقاصاً من قدر الله سبحانه. وقال الداعية في تغريدة رداً على تميم أن «يسوق الله معه الخير.. من كتب لك التغريدة!!!، دعاء فيه انتقاص من قدر الله سبحانه!!، أن يسوق الله لنا الخير.. حسبي الله عليك يا عزمي بشارة».

وسخر العديد من المغردين من تغريدة أمير قطر، حيث علق أحد المغرّدين «بالعكس.. نودع عاماً جميلاً بمقاطعة قطر.. ونستقبل عاماً أجمل باستمرار بمقاطعة قطر».

سؤال محرج

وواجه الداعية نايف العساكر، نظام تميم الحاكم في قطر، بسؤال محرج حول مستقبل تنظيم الحمدين إذا ما سقط نظام الملالي خلال الفترة المقبلة؟!، وماذا سيكون موقف «الدويلة» أمام شعبها والدول العربية والإسلامية في هذه الحالة؟!.

وقال العساكر، عبر «تويتر» أمس «السؤال: ما موقف دويلة قطر بعد سقوط نظام الملالي قريباً، إن شاء الله، أمام شعبها والدوّل العربية والإسلامية؟».

وأجاب العساكر عن تساؤله بالقول «الجواب: الموقف مخزٍ، وسيكون سبباً لسقوط تنظيم الحمدين، ويتيم المجد». وتوقع الداعية كيفية سقوط نظام تميم قائلاً في نهاية تغريدته «ومن المتوقع يكون ذلك من خلال حراك شعبي داخلي».

وتفاعل العديد من الخليجيين مع حديث العساكر، مشيرين إلى أن موقف نظام تميم من أحداث إيران، كالنعامة، تدس وجهها بالتراب، وكموقف السارق المقبوض عليه ومحاكمته شرعاً، وهو موقف الذليل الخائن الغادر المحكوم عليه.

ثناء

وقال الإعلامي السعودي عبد العزيز الخميس أنه لولا مقاطعة تنظيم الحمدين لما اتّضحت مؤامرات ودسائس الدوحة تجاه الجوار الخليجي والعربي.. الحمد لله الذي فضحهم، وبيّن غدرهم، وجعل ما يخفونه ظاهراً للعيان».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات