العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    انتهاكات متواصلة لميليشيا إيران ضد الموالين لصالح

    الحوثي يقتل 4 صحافيين بالرصاص

    Ⅶ ميليشيا إيران ترهب المدنيين في صنعاء | إي.بي.إيه

    كثفت ميليشيات الحوثي عمليات القمع والبطش بأنصار الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح والموالين لحزبه (المؤتمر الشعبي) في العاصمة صنعاء وحجة والمحويت، عبر التصفيات الجسدية واقتحام المنازل وتفجيرها ونهبها، والاعتداء بالضرب والتهديد بالخطف لكل من يعارض نهج الجماعة الطائفية الموالية لإيران، على الرغم من الاستنكار الدولي.

    وأكد معمر الإرياني، وزير الإعلام اليمني قوله في تغريدات على حسابه بموقع «تويتر» إن «مقتل 4 صحافيين أثناء عملية اقتحام الميليشيات الحوثية لمقر قناة اليمن اليوم (الموالية للرئيس السابق لصالح)، حيث أصيبوا ولم يتم إسعافهم وتركوا ينزفون دون الحصول على مساعدة طبية إلى أن ماتوا». علماً أن نحو 40 من صحافيي وموظفي القناة كانوا داخل المبنى لحظة اقتحام الميليشيا له.

    إلى ذلك، أفادت مصادر أخرى، بأن موظفي القناة التي كانت تابعة لصالح يتعرضون في مكان اعتقالهم للترهيب اليومي مع قيام الجماعة بتلقينهم دروساً تثقيفية بالإكراه حول منهج الجماعة، في محاولة لإقناعهم بموالاتها. كما اقتحمت ميليشيات الحوثي منزل المذيعة في قناة «اليمن اليوم» داليا دائل.

    وقال مصدر قريب من المذيعة إن مسلحي الميليشيات اعتدوا عليها بالضرب مع زوجها بتهمة أنها تحرض على خروج مظاهرات مناهضة للجماعة.

    في غضون ذلك، كشف أعضاء في حزب المؤتمر في محافظة حجة (شمال غربي البلاد) أن ميليشيات الحوثيين قامت بإعدام وتصفية أكثر من 20 شخصاً من مشايخ وقيادات في «حزب المؤتمر»، بينهم أطفال، فضلاً عن اعتقال أكثر من 200 مدني، مصير غالبيتهم ما زال مجهولاً، إلى جانب قيام الميليشيات بتفجير أكثر من 11 منزلاً، وتدمير نحو 100 ملكية خاصة - تشمل منازل ومحلات تجارية - تدميراً كلياً أو جزئياً.

    وفي محافظة المحويت المجاورة، كشفت مصادر يمنية أن ميليشيات الجماعة قتلت 6 أشخاص، وجرحت 11 آخرين، في أعقاب انتفاضة صنعاء، إضافة إلى اعتقال 110 أشخاص من قيادات وأعضاء حزب «المؤتمر الشعبي» وأنصار الرئيس السابق، مع استمرار الجماعة في حشد المسلحين إلى المحافظة، وترويع المدنيين عبر حملات التفتيش والمداهمات.

    ترك المنازل

    إلى ذلك، أفادت مصادر حقوقية في محافظة تعز بأن الميليشيات الحوثية أجبرت مئات الأسر من منطقة الهاملي بمديرية موزع على ترك منازلهم، وقالت إن نحو 1500 أسرة تم تهجيرها قسرياً من قبل الحوثيين في قري «المحيظ والرابصية والكيمة والمرة والمشفر والدربعة»، إضافة إلى منع المهجرين من أخذ أمتعتهم ومواشيهم إلى المناطق التي نزحوا إليها.

    جرائم

    قال التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان إن صنعاء ومحافظات أخرى شهدت سلسلة من الجرائم التي ارتكبتها الميليشيا، تضمنت أعمال قتل واعتقالات لعدد من النشطاء المدنيين والسياسيين ومداهمات وتفجير منازل.

     

    طباعة Email