العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «الصحة العالمية»: 3 ملايين سوري يعيشون بإعاقات وإصابات

    ذكرت منظمة الصحة العالمية والمنظمة الدولية للأشخاص ذوى الإعاقة أنه يجب الانتباه إلى احتياجات ما يقدَّر بنحو 3 ملايين شخص في سوريا يعيشون مع إصابات وإعاقات، وهو الأمر الذي يجب معه توسيع نطاق الدعم الذي يقدمه لتأهيل هؤلاء الأشخاص وإعادة إدماجهم في المجتمع. ومر على اندلاع الصراع في سوريا أكثر من ست سنوات أُصيب فيها ما يقدَّر بنحو 1.5 مليون شخص، أي أن هناك 30 ألف شخص يصابون كل شهر.

    وأوضحت المنظمة أن 1.5 مليون شخص يعيشون مع إعاقات مستديمة، منهم 86 ألف شخص أفضت إصابتهم إلى بتر أطــــرافهم، مشيرةً إلى أن الصراع الدائر هناك يحتدم باستخدام أسلحة متفجرة في المناطق المأهولة بالسكان، واستمرار المخاطر المرتبطة بارتفاع مستوى التلوث بالمتفجرات بشكل كبير في جميع أنحاء البلاد، وتزايد عدد الأشخاص الذين يحتاجون إلى خدمات التأهيل التي تقل يوماً بعد يوم.

    وأبانت أنه لا يزال أقل من نصف المستشفيات والمــــرافق الصـــحية العــــامة فــي سوريا يفتح أبوابه أمام المرضى، بيد أن أكثرها يفـــتقر إلى التجهيزات المــــناسبة لتـــقديم الرعاية إلى المرضى الذين يعانون الإصابات، وتعزيز الدعم الـمقدم إلى الأشخاص ذوى الإعاقة، كما يوجد مركــــزان للتأهيل البدني في دمشق وحـمص يوفران الأطراف الاصطناعية.

    طباعة Email